حكم المني وما أصابه من ثوب أو بدن

منذ 2014-08-31
السؤال:

هل صحيح أن المني طاهر ولو وقع على الجسد والملابس؟ وسؤالي: أختي تستمني، والشخص إذا نام قد يضع يده في تلك الأماكن وهو لا يعلم، والمخدة ومفرش السرير تمتلئ بالمني، وقد نمت عدة أيام عليها، فهل في هذه الحالة تنجسَ شعري من الجنابة؟ وماذا أفعل؟ علمًا أني لست متزوجة، وأختي كذلك.
 

الإجابة:

الحمد لله والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه ومن والاه، أما بعد: فقد سبق أن أجبناك عن حكم المني، وقد ذكرنا لك أن المني طاهر على الصحيح من أقوال الفقهاء، وهذا يعني أنه لا يتنجس ما لا قاه من البدن أو الثياب أو الأثاث.
ثم اعلمي أن الأصل في الأشياء الطهارة لا النجاسة، فإذا شككت في نجاسة موضع من الجسد، أو في ملاقاة اليد لمحل نجس أو في تنجس الوسادة أو غيرها ولم تتيقني فإن الأصل الطهارة، ولا ينتقل عن هذا الأصل إلا بيقين، وقد سبق لنا أن حذرنا الأخت السائلة من الاسترسال مع الوسوسة في أجوبتنا عن أسئلتها السابقة، وأغلبها في الوسوسة، ويبدو أنها لم تأخذ بنصيحتنا، وأنها ما زالت مستمرة معها، والآن لا نملك إلا أن ندعو الله لها بالشفاء.
والله تعالى أعلم.
 

الشبكة الإسلامية

موقع الشبكة الإسلامية

  • 1
  • 0
  • 1,976

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً