الجهاد دون إذن الأبوين بين المشروعية وعدمها

منذ 2014-11-09
السؤال:

هل يجوز أكل طير ـ عصفور ـ دون قطع رأسه بعد قنصه ببندقية هوائية؟ وهل يحق لي الجهاد في سبيل الله دون موافقة الوالد والوالدة؟
وجزاكم الله خيرا.
 

الإجابة:

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد: فيجوز أكل الطير من دون قطع الرأس، لأن قطع الرأس ليس من شروط الذكاة، ولا حرج في رميه بالبندقية بنية الذكاة، وعلى الرامي أن يسمي عند الرمي ويبادر عند سقوط مصيده ليذكيه إن كان به بقية حياة.
وأما الجهاد: فيختلف الحال فيه بين ما كان عينيا، فيشرع بدون إذن الوالدين، وما كان كفائيا فلا بد فيه من إذنهما، فقد روى البخاري ومسلم عن عبد الله بن عمرو، قال: جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم، يستأذنه في الجهاد فقال: «أحي والداك؟» قال: نعم، قال: «ففيهما فجاهد».
وقال الحافظ في فتح الباري: قال جمهور العلماء: يحرم الجهاد إذا منع الأبوان، أو أحدهما بشرط أن يكونا مسلمين، لأن برهما فرض عين عليه، والجهاد فرض كفاية، فإذا تعين الجهاد فلا إذن. انتهى.
والله أعلم.
 

الشبكة الإسلامية

موقع الشبكة الإسلامية

  • 0
  • 0
  • 22,862

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً