علماء الأمة بينوا أحكام الجهاد وفضله

منذ 2014-11-17
السؤال:

إخواني الكرام: لماذا علماء الأمة الإسلامية لا يتكلمون عن باب الجهاد في الوقت الحالي؟ مع أن إخواننا يتعرضون للقتل والذبح والتدمير والاغتصاب.
جزاكم الله خيرًا.
 

الإجابة:

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد: فما زال علماء الأمة عبر عصورها قائمين بالنصح والبيان، مذكرين للناس بما يجب عليهم من جهاد عدوهم، موضحين لهم أحكام هذا الجهاد وآدابه، ولا يخلو كتاب من كتب الفقه التي ألفت قديمًا أو حديثًا من باب مستقل للجهاد وأحكامه، بل قد أفرد الجهاد أو بعض مسائله كثير من العلماء المعاصرين بالتصنيف، فالناظر يظهر له بأدنى تأمل أن العلماء لم يقصروا - والحمد لله - في بيان أهمية الجهاد، وبيان أحكامه وآدابه، كما لم يقصروا في بيان غير ذلك من أحكام الدين.
والله أعلم.
 

الشبكة الإسلامية

موقع الشبكة الإسلامية

  • 0
  • 0
  • 647

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً