حكم ابتلاع الصائم لطعم المعجون أو الرائحة في الفم

منذ 2015-07-06
السؤال:

في رمضان غسلت أسناني بالمعجون والماء، وعندما استيقظت من النوم وجدت في فمي طعما ورائحة كريهة، فما الحكم عند المالكية وغيرهم إذا ابتلعت عمدا أو بدون قصد ذلك الطعم الموجود في فمي والريق الذي له نفس الطعم في رمضان أو في غيره؟ 

 

الإجابة:

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإذا كنت تجدين طعم المعجون في الريق، فالذي نفتي به هو أن تعمد بلع الريق المخلوط بالمعجون أو غيره يفطر الصائم، وأن بلعه سهوا أو غلبة لا يفسد الصوم، قال الشيخ عبد العزيز بن باز رحمه الله: تنظيف الأسنان بالمعجون لا يفطر به الصائم، كالسواك، وعليه التحرز من ذهاب شيء منه إلى جوفه، فإن غلبه شيء من ذلك بدون قصد: فلا قضاء عليه.انتهى.

وإن كان الطعم الموجود في الريق ليس بطعم المعجون، بل من تغير الفم، أو نحو ذلك، فابتلاعه لا يفسد الصيام.

وبما أن السائلة معها شيء من الوسوسة ـ كما ذكرت في أسئلة لها سابقة ـ فإنا نرى الاقتصار على ما ذكرنا دون الخوض في كلام الفقهاء الآخرين، فإن ذلك قد يضرها أكثر مما ينفعها.

والله أعلم.

  • 12
  • 3
  • 60,509

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً