صبغ الشعر بالسواد

منذ 2016-12-18

من برنامج فتاوى نور على الدرب، الحلقة الرابعة والسبعون 23/3/1433هـ

السؤال:

هل يجوز صبغ الشعر باللون الأسود، علمًا بأن شعري فيه تقريبًا خمس شعرات شيب؟

الإجابة:

جاء الأمر بتغيير الشعر الأبيض، فقد جيء بأبي قحافة والد أبي بكر الصديق –رضي الله عنهما- ورأسه كالثغامة أبيض، فقال النبي –صلى الله عليه وسلم-: «غيروا هذا بشيء» -فتغيير الشيب مطلوب- «واجتنبوا السواد» [مسلم: 2102]، فدل على أن تغيير الشيب بالسواد لا يجوز، فيغير كما كان يصنع أبو بكر –رضي الله عنه- مثلاً بالحناء والكتم، وكما كان يفعل عمر–رضي الله عنه- بالحناء الصرف، فيغير ولو قرب من السواد إن كان لونه داكنًا لكنه ليس بأسود، وحينئذٍ لا يكون واضحًا للرائي إذا كان الشيب قليلاً.

وقد كان في لحيته -عليه الصلاة والسلام- شعرات يسيرة اختلفوا فيها هل هي عشر أو عشرين أو بينهما، ومع ذلك تضرب إلى الحمرة، فالذي لا يدقق في شعره -عليه الصلاة والسلام- لا يراها كما جاء في بعض الأحاديث عن أنس –رضي الله عنه-، فإذا غُيِّر هذا الشيب باللون الأحمر أو البني الداكن فإنه حينئذٍ يقوم مقام السواد، ولا يدخل في حد المنهي عنه.

عبد الكريم بن عبد الله الخضير

عضو هيئة التدريس في قسم السنة وعلومها في كلية أصول الدين بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية بالرياض وحاليا عضو هيئة كبار العلماء واللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء.

  • 1
  • 0
  • 26,239

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً