هل يجوز استمناء الزوجة بأصبع زوجها؟

منذ 2018-08-30

انا لدي مشكلة سرعة القذف وتتضايق الزوجة من ذلك ولم ترتاح كليا. واقوم باستخدام الاصبع مع زوجتي مثل العادة السرية وبعدها ترتاح. هل هذا الفعل جائز؟

السؤال:

انا لدي مشكلة سرعة القذف وتتضايق الزوجة من ذلك ولم ترتاح كليا. واقوم باستخدام الاصبع مع زوجتي مثل العادة السرية وبعدها ترتاح. هل هذا الفعل جائز؟

الإجابة:

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصَحْبه ومن والاه، أما بعدُ:عنوان الرسالة:

فإنَّ لكلٍّ منَ الزوجين أن يستمتعَ بجميع بدَن الآخر بالمسِّ والنظر، إلا ما ورَد الشرعُ باستثنائه؛ مِن إتيان المرأة في الدبُر، وحال الحيض والنفاس، ومن ذلك مداعبة الزوج فَرْجَ زوجته فيجوز بغير خلاف أعلمه بين أهل العلم، فقد اتفق الفقهاء على أنه يجوز للزوج مسُّ فَرْجِ زوجته، والأصل فيه قوله تعالى: {وَالَّذِينَ هُمْ لِفُرُوجِهِمْ حَافِظُونَ * إِلَّا عَلَى أَزْوَاجِهِمْ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُمْ فَإِنَّهُمْ غَيْرُ مَلُومِينَ} [المؤمنون: 5،6].

وأيضًا فإن الاستمناء المحرم وهو استخراج المَنِي بغير جِماع، كإخراجِه باليَد، ويكون مُباحًا، إذا استخرج بيَدِ أحد الزوجين للآخر، كما عرفه بهذا ابن حجر الهيتمي في "تُحفة المحتاج".

وقال ابن عابدين - الحنفي - في "رد المحتار":

"سَأل أبو يوسف أبا حنيفة عن الرجل يمس فرْج امرأته، وهي تمس فرْجه ليَتَحَرَّك عليها، هل ترى بذلك بأسًا؟ قال: لا، وأرجو أن يعظم الأجْر".

وقال زكريا الأنصاري في "أسنى المطالب": "وله الاستمناء بيد زوجته وجاريته، كما يستمتع بسائر بدنهما".

وعليه؛ فيجوز للزوجة الاستمناء بأصبع زوجها وليس هذا من الاستمناء المُحَرَّم.

هذا وننصح السائل الكريم بمراجعة طبيب متخصص لأنه توجد أدوية تقضي على تلك المشكلة،، والله أعلم.

خالد عبد المنعم الرفاعي

يعمل مفتيًا ومستشارًا شرعيًّا بموقع الألوكة، وموقع طريق الإسلام

  • 17
  • 13
  • 334,788

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً