العمل في البورصة

منذ 2018-08-31

قمت من فترة قريبة بالاستثمار في البورصة في إحدى الشركات العالمية و التى تعمل ببيع و شراء أسهم الشركات ..

السؤال:

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته قمت من فترة قريبة بالاستثمار في البورصة في إحدى الشركات العالمية global financial "www.foins.net" و التى تعمل ببيع و شراء أسهم الشركات التالية 1-APPLE 2-Adobe system incorporated 3-Alibaba Group Holding Limited -BABA 4-Walt Disney Company-DIS 5-eBay Inc 6-facebook 7-FedEx Corporation-FDX 8-Google 9-IBM 10-Intel 11-Johnson 12-Coca-Cola 13-McDonald's 14- 3M Company 15-Merck & Company 16-Microsoft 17-Nike 18- ORACLE 19- PEPSICO 20- Pfizer 21- The Procter & Gamble Company-PG 22-QUALCOMM Incorporated-QCOM 23-Wells Fargo & Company - WFC 24-Exxon Mobil Corporation-XOM

فهل العمل و الاستثمار في هذه الشركة حلال ام حرام؟ و جزاكم الله خيرا

الإجابة:

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصَحْبه ومن والاه، أما بعدُ:

فلم يتثنى لنا البحث عن أعمال الشركات المذكورة في السؤال، ولذلك سنذكر قواعد عامة وضوابط الاستثمار في البورصة:

- أن يكونَ نشاطُ الشركة مباحًا، كشركات السيارات، أو الملابس، أو الأجهزة، أو المطعومات، وغيرها.

- عدم وضْع شيء مِنْ أُصُول الشركة أو مِنْ مال المساهِمين في البنوك الرِّبويَّة، فأكْثر الشركات تفعل هذا ضمانًا لعدم الخسارة، وتأمينًا لأَرْباح المُشاركين، وكذلك عدم أخذ قُرُوضٍ ربويَّة.

بهذا صدر قرار المَجْمع الفقهي التابع لمنظمة المؤتمر الإسلامي، ونصُّه: "الأصْلُ حُرمة الإسْهام في شركاتٍ تتعامَل أحيانًا بالمُحَرَّمات؛ كالرِّبا ونحوه، بالرَّغم مِنْ أن أنشطتها الأساسيَّة مَشْروعة". اهـ.

وكذا صدر بذلك قرارٌ منَ المَجْمع الفقهي التابع لرابطة العالم الإسلامي - والتي مقرُّها مكة المكرمة - ونصُّه: "لا يجوز لمسلمٍ شراء أسْهُم الشركات والمصارف إذا كان في بعْض مُعاملاتها ربًا، وكان المشتري عالمًا بذلك". اهـ.

وأفْتتْ بهذا اللجنة الدائمة للبُحُوث العلميَّة والإفْتاء بالمَمْلكة.

هذا؛ وقد ذهب بعضُ العلماء، وبعض الهيئات الشرعيَّة العاملة في مؤسسات الاستثماريَّة الإسلاميَّة - إلى جواز شِراء أسْهُم الشركات التي أعمالها مباحة، إلا أنَّها تتعامَل أحيانًا بالرِّبا عند الحاجة، مع وُجُوب التخلُّص من نسبة الفائدة الرِّبوية التي يتم الحُصُول عليها ضمن الأرباح الناتجة، وهو قول له حظ من النظر إذا لم يجد المستثمر غيرها وكان في حاجة للاستثمار في البورصة،، والله أعلم.

خالد عبد المنعم الرفاعي

يعمل مفتيًا ومستشارًا شرعيًّا بموقع الألوكة، وموقع طريق الإسلام

  • 5
  • 2
  • 20,511

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً