حكم الصيد داخل الحرم

منذ 2020-04-04
السؤال:

هل يجوز الصيد داخل حدود الحرم؟

الإجابة:

الحمدُ لله، والصلاةُ والسلامُ على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومَن والاه، أما بعدُ:

فقد اتفق أهل العلم على حرمة الصيد في الحرم، سواء كان الصائد حلالاً أو محرمًا بحج أو عمرة؛ والحرم هو مكة المكرمة والمنطقة المحرمة المحيطة بها، وكذلك المدينة المنورة، ومن خصائص الحرم لا ينفر صيدها، ولا يقطع شجرها؛ ففي الصحيحين عن ابن عباس رضي الله عنهما، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم فتح مكة: "إن هذا البلد حرمه الله، لا يعضد شوكه، ولا ينفر صيده، ولا يلتقط لقطته إلا من عرفها".

قال أبو محمد بن حزم في "المحلى بالآثار"(5/ 264):

"ومن تعمد قتل صيد في الحل وهو في الحرم فعليه الجزاء؛ لأنه قتل الصيد وهو حرم، فإن كان الصيد في الحرم والقاتل في الحل فهو عاص لله عز وجل، ولا يؤكل ذلك الصيد ولا جزاء فيه؛ أما سقوط الجزاء فلأنه ليس حرمًا، وأما عصيانه والمنع من أكل الصيد فلأنه من صيد الحرم، ولم يأت فيه جزاء إنما جاء تحريمه فقط؛ وإنما جاء الجزاء على القاتل إذا كان حرما... عن سعد بن أبي وقاص عن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أنه قال: "إني أحرم ما بين لابتي المدينة أن يقطع عضاهها، أو يقتل صيدها".

قال أبو محمد: فصح تحريم قتل صيد المدينة وأن ذلك كحكم حرم مكة سواء سواء، فصح أن كل صيد قتل في حرم المدينة، أو مكة فهو غير ذكي وبالله تعالى التوفيق". اهـ. مختصرًا.

وعليه، فلا يجوز الصيد داخل حدود حرم مكة والمدينة،، والله أعلم.

خالد عبد المنعم الرفاعي

يعمل مفتيًا ومستشارًا شرعيًّا بموقع الألوكة، وموقع طريق الإسلام

  • 0
  • 0
  • 266

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً