يوم عاشوراء وهلاك الطواغيت

منذ 2015-10-21

يوم عاشوراء يوم من أيام الله فقد نجى الله فيه نبيه موسى عليه الصلاة والسلام من أعتى طغاة البشرية فرعون، نجاه الله وشق له البحر وأهلك فرعون وجنوده جميعا غرقا في البحر، فعظم بنو إسرائيل ذلك اليوم بصيامه فلما قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم المدينة ووجدهم يفعلون ذلك قال "نحن أولى بموسى منهم" وأمر بصيام التاسع والعاشر مخالفة لهم .. وفي هذه الخطبة وقفات وعبر مع قصة نجاة موسى عليه السلام وهلاك فرعون وجنده، وفضل صيام يوم عاشوراء وفضل شهر الله المحرم.

ناصر بن محمد الماجد

الأستاذ المشارك في كلية أصول الدين في قسم التفسير وعلوم القرآن بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية

  • 6
  • 0
  • 4,418

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً