سورة الذاريات - (2) من قوله تعالى: {إن المتقين في جنات وعيون}[15] إلى قوله تعالى: {فورب السماء والأرض إنه لحق }[23]

منذ 2015-11-09

وفي هذه الآيات نجد أن المقصود بالرزق: المطر، وشرح قسم الله، وكذلك كيفية التوازن بين أخذك للأسباب وبين يقينك بأن الرزق يطلبك كالموت يطلبك.

عبد الرحمن بن عبدالعزيز السديس

إمام وخطيب المسجد الحرام بمكة المكرمة.

  • 3
  • 0
  • 2,197
الدرس السابق
(1) من أولها إلى قوله تعالى: {ذُوقُوا فِتْنَتَكُمْ هَـٰذَا الَّذِي كُنتُم بِهِ تَسْتَعْجِلُونَ}[14]
الدرس التالي
(3) من قوله تعالى: {هل أتاك حديث ضيف إبراهيم المكرمين} [24] إلى قوله تعالى: {وتركنا فيها آية }[37]

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً