شرح الأربعين حديثا النووية - بين حسن الخاتمة وسوءها

منذ 2001-07-27
يشرح فيه الشيخ قول رسول الله صلى الله عليه وسلم : { إن أحدكم يجمع خلقه في بطن أمه أربعين يوماً نطفةً ثم يكون علقةً مثل ذلك ثم يكون مضغةً مثل ذلك، ثم يرسل إليه الملك فينفخ فيه الروح ويؤمر بأربع كلمات: بكَتْب رزقه وأجله وعمله وشقي أو سعيد، فوالله الذي لا إله غيره إن أحد كم ليعمل بعمل أهل الجنة حتى ما يكون بينه وبينها إلا ذراع، فيسبق عليه الكتاب فيعمل بعمل أهل النار فيدخلها، وإن أحدكم ليعمل بعمل أهل النار حتى ما يكون بينه وبينها إلا ذراع فيسبق عليه الكتاب فيعمل بعمل أهل الجنة فيدخلها }. (رواه البخاري ومسلم)

عطية محمد سالم

كان مديرا لإدارة التعليم بالجامعة الإسلامية ومدرسا بالمسجد النبوي الشريف

  • 9
  • 1
  • 11,189
الدرس السابق
أركان الإسلام الخمسة
الدرس التالي
البدعة مردودة على أصحابها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً