فقير على باب رمضان

ينبغي لمن وفقه الله لبلوغ شهر رمضان المبارك أن يدخل على الله مفتقرا ذليلا متجردا من حوله وقوته لله سبحانه وتعالى لكي يكون من الفائزين في هذا الشهر الكريم.

Audio player placeholder Audio player placeholder
Video Thumbnail Play

مقطع قصير: حقيقة الافتقار إلى الله عز وجل

مقطع من تعليق الشيخ على قاعدتين لابن تيمية رحمه الله

المدة: 4:21

الافتقار إلى الله والولاء والبراء

إذا افتقر العبد إلى الله ودعاه, وأدمن النظر في كلام الله, وكلام رسوله, وكلام الصحابة, والتابعين, وأئمة المسلمين, انفتح له طريق الهدى. ... المزيد

الاستعفاف والاستغناء بالله تعالى

"ومما يوجب للعبد الاستعفاف والاستغناء : علمُه بأن افتقاره إلى الخلق وتعلقه بهم واستشرافه لما بين أيديهم أو سؤالهم يجلب الهمّ والغمّ والكدر والقلق ، وأن استغناءه عنهم وعدم تعلقه بهم يوجب راحة القلب وروحه وطمأنينته" . [مجموع مؤلفات السعدي (٢١٤/٢٢)

مقطع قصير: ضرورة الافتقار والتذلل إلى الله في الدعاء

تأملات في مشهد دعاء زكريا عليه السلام لربه؛ لأن حقيقة غنى العبد بإظهاره فقره لله سبحانه، وحقيقة قوة العبد بإظهار ضعفه لله عز وجل، وحقيقة عزة العبد بإظهار ذله بين يدي الله سبحانه

Audio player placeholder Audio player placeholder

عن إبراهيم وآل إبراهيم.. (6)

أنت ضعيف، والأحمال ثقيلة والأنواء كثيرة والعدو متربص، ولو وقفت بنفسك ضعفت وهلكت ولم تقْوَ على المسير، فاستيقِن أنه لا حيلة لاستكمال الطريق وصد العدو وغلبته إلا أن يكون الله عضدك ونصيرك. ... المزيد

زكريا : صاحب النداء الخفي

يعترف زكريا لربه سبحانه أنه بسلاح الدعاء الدائم نال العافية و الخير كله و ابتعد عنه الشقاء سائر عمره . و ها هو و قد قارب على مفارقة الحياة يخاف على دين الناس و إمامتهم أن يتولها من بعده من ليس لها بأهل فيضل العباد و يفسد البلاد . فسأل ربه الوريث الصالح الذي يتولى إمامة الناس و قيادة الأمة من بعده رغم علمه بضعف الأسباب فالزوجة عاقر و الزوج مسن , و لكن سبحان الرزاق إذا أراد شيئاً كان. قال تعالى : {ذِكْرُ رَحْمَةِ رَبِّكَ عَبْدَهُ زَكَرِيَّا * إِذْ نَادَى رَبَّهُ نِدَاءً خَفِيًّا * قَالَ رَبِّ إِنِّي وَهَنَ الْعَظْمُ مِنِّي وَاشْتَعَلَ الرَّأْسُ شَيْبًا وَلَمْ أَكُنْ بِدُعَائِكَ رَبِّ شَقِيًّا * وَإِنِّي خِفْتُ الْمَوَالِيَ مِنْ وَرَائِي وَكَانَتِ امْرَأَتِي عَاقِرًا فَهَبْ لِي مِنْ لَدُنْكَ وَلِيًّا * يَرِثُنِي وَيَرِثُ مِنْ آلِ يَعْقُوبَ وَاجْعَلْهُ رَبِّ رَضِيًّا } [الكهف 1-6] . ... المزيد

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً