التفاف الأفعى و دارفور

منذ 2006-09-04

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: « يوشك الأمم أن تداعى عليكم كما تداعى الأكلة إلى قصعتها »

 

بسم الله القائل { وَاَعِدُّوا لَهُمْ مَا اسْتَطَعْتُمْ مِنْ قُوَّةٍ } [الأنفال:60].

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: « يوشك الأمم أن تداعى عليكم كما تداعى الأكلة إلى قصعتها » فقال قائل: ومن قلة نحن يومئذ؟ قال: « بل أنتم يومئذ كثير، ولكنكم غثاء كغثاء السيل، ولينزعن الله من صدور عدوكم المهابة منكم، وليقذفن الله في قلوبكم الوهن » فقال قائل: يارسول الله، وما الوهن؟ قال: « حب الدنيا وكراهية الموت » .

فهاهي الأفعى الصهيوصليبية تخرج رأسها الكئيب من جديد لتلتف التفاف السوار على المعصم حول دارفور الإقليم السوداني المسلم الذي يضخم الغرب من مأساته حتى ينقض على سلة غذاء العرب وعلى مخزن النفط الهائل الذي لم يستخرج بعد ، وقبل هذا وذاك ينقض على عزة المسلمين، فبعد فلسطين كانت العراق ثم لبنان والآن السودان، وفي الطريق سوريا هذا غير ما يحدث في أفغانستان والشيشان وكشمير وهلم جرا، والصف طويل والكل ينتظر، والعجب كل العجب فيمن لا يزال يلعق أحذية الغرب، ويشكل طابوراً خامساً لهم بين أظهرنا، غير مستح أو مبال من عمالته الظاهرة ولا من جبنه وضعفه الواضحين، في زمن رعى الذئاب الغنم .

وإليك أيها القارئ العزيز أنعي الرجولة العربية والنخوة الإسلامية في عصرنا الحديث بهذا الخبر الأسود:
المجلس اليهودي الأمريكي يحتفل بقرار إرسال قوات دولية لدارفور

............................

مفكرة الإسلام :عام :العالم العربي والإسلامي :السبت 9 شعبان 1427هـ - 2سبتمبر 2006م آخر تحديث 8:40ص بتوقيت مكة

مفكرة الإسلام: أعلن تحالف المجلس اليهودي الأمريكي للعلاقات العامة عن تنظيم عشرة أيام من الاحتفالات المستمرة احتفاء بقرار مجلس الأمن الدولي رقم 1706 بإرسال قوات دولية إلى دارفور.

وقال رئيس المجلس اليهودي إن الجمعيات اليهودية في الولايات المتحدة يحق لها الاحتفال بالنصر، لأنها " قادت جهود التعريف بالمذابح التي ارتكبتها الحكومة السودانية والميليشيات الموالية لها في دارفور "، على حد قوله.

وأشار وفق ما ذكرت الخليج، إلى أن الاحتفالات التي ينظمها المجلس اليهودي وتحالف ' أنقذوا دارفور ' الذي يضم 160 جمعية دينية وحقوقية بقيادة اللجنة الأمريكية اليهودية ومؤسسات تحالف اليمين المسيحي الصهيوني ومتاحف ومعاهد الهولوكوست، ستبدأ الخميس المقبل بـ ' إضاءة الشموع ' وصلوات شكر الجمعة، ومظاهرة أمام البيت الأبيض السبت.

ويختتم الاحتفال المستمر يوم 17 من الشهر الحالي بموكب ومظاهرة ضخمة في نيويورك بالتزامن مع افتتاح الدورة الجديدة للجمعية العامة للأمم المتحدة.

ويعتبر أنصار اللوبي ' الإسرائيلي ' الأمريكي أن نشاطهم لما يوصف بحملة إنقاذ دارفور كان وراء تكوين رأي عام عالمي وزخم سياسي على الساحة الأمريكية والدولية لدفع المجتمع الدولي نحو اتخاذ قرار أممي لإرسال قوات دولية إلى دارفور.

وفي أول خطوة عملية طلبت الخرطوم رسمياً من الاتحاد الإفريقي سحب قواته فوراً من دارفور، وعقد البرلمان الوطني جلسة طارئة رفض فيها القرار 1706. أ هـ . من مفكرة الإسلام.

............................


وبعد هذا الخبر إليك عزيزي القارئ أختي القارئة هذه التساؤلات البريئة:

متى تتحرك براميل النفط العربية من ركودها و ثباتها العميق ؟؟؟

متى يجد الوجه الإسلامي له مكاناً في حكم العالم العربي، متى يفسح المجال للإسلام بعد أن فشلت كل نظريات وأيدلوجيات الغرب في تقدم هذه الشعوب التي ما ذاقت الذل والهوان إلا بعدما تخلت عن شريعتها، متى يتوقف الاضطهاد الديني لأبناء الصحوة الإسلامية من الخليج للمحيط، متى يكف جرذان الفكر العلماني عن الثرثرة التي أثبتت فشلها الذريع، فلم نجن منها إلا العلقم، ولم نر من روادها أي خير إلا البذاءة والتحرش والتقوي بالغرب في التعامل مع الإسلام والمسلمين وكأن لسان حالهم يقول (أسد علي وفي الحروب نعامة )؟؟
الله المستعان .... الله المستعان

محمد أبو الهيثم
المصدر: خاص بإذاعة طريق الإسلام
  • 4
  • 0
  • 10,706
  • احمد ابو يوسف

      منذ
    [[أعجبني:]] جيد جدا وتدل على الفهم الراقى للامور جزاك الله خيرا ووفق الى الخير للاسلام والمسلمين
  • محمد عبد الحميد محمد

      منذ
    [[أعجبني:]] توضيح وطرح الصورة على حقيقتهاالتى يعلمها رجل الشارع ويتجاهلهاالقادة العرب .
  • صوت الإسلام

      منذ
    [[أعجبني:]] الحق الذي يتجلي في صريح العبارات المطروحة التي لم يعكرها الخبيث من الكلام . وحقيقة اوجه شكر وعرفان لصاحب المقال لكونه تجرا على القول بما هو حق وما لم يتمكن الكثير من أصحاب الرئاسة قوله . وإضافة لبراميل النفط ... سيضلون حريصين عليها اصحابها كما تحرص الكلاب المنازل . والمشكلة ليست في تلك البراميل ولكن تكمن المشكلة الكبرى في الظلاله التي تٌخيم عقول أصحاب البراميل .
  • المجاهد

      منذ
    [[أعجبني:]] اعجبني طريقه السرد واحب ان اضيف ان درفور المسلمه اكثر من 90% من اهلها هم من اجود الحفظه لكتاب الله وان الهدف ليس البترول فقط وانما القضاء علي حفظه كتاب الله وان لله وان اليه راجعون
  • فارس الاسلام

      منذ
    [[أعجبني:]] اننى ينبغى ان نترك كلمة عرب ونبحث بجد عن اسلامنا الذى تركنه واصبحنا نقول عرب العرب مع بعضهم كالجرب يعدى بعضه بالجبن والخزى وطلب العار [[لم يعجبني:]] فرح المنظنات اليهودية ولكن اقول لهم بصدق ما طار طير وارتفع الا كما طار وقع اليوم لكما وغدا باذن الله لنا نخرب بيوتكم بايدينا وايدكم

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً