متى تتيقن المرأة من الطهر؟

منذ 2014-04-08

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...
في الأيام الأخيرة من الدورة يكون لون الدم بني ثم إلى أفتح من ذلك، وأكون حائرة، اغتسل ثم يخرج ثم اغتسل؟ فمتى أتيقن الطهر؟

الجواب:
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته تيقّن الطُّهر يكون بأحد أمرين:
الأول: القصّة البيضاء، وهي: ماء أبيض يتبع الحيضة. نصّ عليه أهل العلم.
قال ابن قدامة: "وهو شيء يتبع الحيض أبيض يُسمى التربة". اهـ.
و كان النساء يبعثن إلى عائشة أم المؤمنين بالدرجة فيها الكرسف فيه الصفرة من دم الحيضة يسألنها عن الصلاة، فتقول لهن: "لا تعجلن حتى ترين القصة البيضاء". (رواه الإمام مالك وغيره).
 

الثاني: الجفوف، وهو أن يجفّ دم الحيض.
قال ابن قدامة: "بحيث إذا دخلت قطنة خرجت بيضاء". اهـ.
فإذا رأت ذلك فقد تيقّنت الطُّهر، فتغتسل وتُصلي.
والدم إذا كان بُنيِّـاً أو أفتح منه وكان في أيام الحيض فهو حيض.
قال ابن قدامة رحمه الله: "وحكم الصفرة والكدرة حكم الدم العبيط، في أنها في أيام الحيض حيض". اهـ.
أما إذا كان بعد رؤية علامة الطهر فإنه لا يُعتبر شيئًا.
قالت أم عطية رضي الله عنها: "كُـنّـا لا نَـعُـدّ الكدرة والصفرة شيئاً". (رواه البخاري).
وفي رواية لأبي داود: "كنا لا نعد الكدرة والصفرة بعد الطهر شيئًا".
والله تعالى أعلم.

عبد الرحمن بن عبد الله السحيم

الداعية بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية في مدينة الرياض

  • 1
  • 1
  • 10,673

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً