معا نصنع الفجر القادم - أقماع القول يمتنعون

منذ 2014-09-09

أقماع القول يمتنعون: قال رسول الله: «ويل لأقماع القول، ويل للمُصرّين الذين يُصِرون على ما فعلوا وهم يعلمون»

وطلع الفجر

بنـو الإنسـان ينتظـرون فجـرا
بليـل الظلـم يختـرق الضبــابـا
وقــد لاحــت أشعتـه ضيـــــاء
بشـائـره قـد انطـلقـت شـهـابــا
غدا تمشي الجموع على هـداه
ونــور الله يحـدوهــا ركـــابــا

أقماع القول يمتنعون: قال رسول الله : «ويل لأقماع القول، ويل للمُصرّين الذين يُصِرون على ما فعلوا وهم يعلمون» (صحيح: رواه أحمد والبخاري في الأدب المفرد عن ابن عمرو كما في صحيح الجامع رقم: 897).
فإن الموعظة عند هؤلاء تدخل من أذن وتخرج من الأخرى.. تماما كما يمر الشراب في القمع، فلا انتفاع ولا اعتبار ولا عمل ولا ادّكار، ومن كانت هذه صفته فلا يكمل قراءته ولا يتعب نفسه.

خالد أبو شادي

طبيبٌ صيدليّ ، و صاحبُ صوتٍ شجيٍّ نديّ. و هو صاحب كُتيّباتٍ دعويّةٍ مُتميّزة

  • 2
  • 1
  • 3,996
 
المقال التالي
نداء من الفجر القادم

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً