لماذا نتطوع في موقع طريق الإسلام؟!

منذ 2014-12-27

فريق موقع طريق الإسلام يرحب بكل مسلم يريد المشاركة في بناء هذا الصرح الدعوي، للتطوع في نشر العلوم الشرعية، والمساهمة في الذود عن الإسلام العظيم، ونشر تعاليمه القيمة.

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم وعلى آله وصحبه أجمعين. إنًّ فريق موقع طريق الإسلام يرحب بكل مسلم يريد المشاركة في بناء هذا الصرح الدعوي، للتطوع في نشر العلوم الشرعية، والمساهمة في الذود عن الإسلام العظيم، ونشر تعاليمه القيمة.

لماذا نتطوع في موقع طريق الإسلام؟!

  • إنًّ الدعوة إلى الله تعالى، والدعوة إلى الإسلام رسالة شريفة، وهي عمل الأنبياء والرسل صلوات الله تعالى وسلامه عليهم وقد بينَّ الرسول صلى الله عليه وسلم أن رسالته في الحياة ورسالة أتباعه هي الدعوة إلى الله جلَّ جلاله، قال الله تعالى: {ومن أحسن قولاً ممن دعا إلى الله وعمل صالحاً وقال إنني من المسلمين} [فصلت:33].
  • إنَّ الدعوة لنشر العلم النافع من أبواب الحسنات الجارية التي تستمر بعد الممات بفضل الله تعالى، فعن أبي هريرة رضي الله تعالى عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «إذَا مَاتَ الإِنْسَانُ انْقَطَعَ عَمَلُهُ إلاَّ مِنْ ثَلاَثٍ: صَدَقَةٍ جَارِيَةٍ، أَوْ عِلْمٍ يُنْتَفَعُ بِهِ، أَوْ وَلَدٍ صَالِحٍ يَدْعُو لَهُ» (مسلم).
  • من يساهم في الدعوة ينال بفضل الله تعالى أجر هداية المسلمين، فعن أبي هريرة رضي الله تعالى عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «مَنْ دَعَا إِلَى هُدًى كَانَ لَهُ مِنْ الأَجْرِ مِثْلُ أُجُورِ مَنْ تَبِعَهُ لا يَنْقُصُ ذَلِكَ مِنْ أُجُورِهِمْ شَيْئًا وَمَنْ دَعَا إِلَى ضَلالَةٍ كَانَ عَلَيْهِ مِنْ الإِثْمِ مِثْلُ آثَامِ مَنْ تَبِعَهُ لا يَنْقُصُ ذَلِكَ مِنْ آثَامِهِمْ شَيْئًا» (مسلم).
  • من يُعلم الناس الخير ينال فضل صلاة الله تعالى والملائكة الأبرارعليهم السلام وأهل السماوات والأرض، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم مبينا فضل تعليم الناس الخير: «إن الله وملائكته وأهل السماوات والأرض حتى النملة في جحرها ، وحتى الحوت ، ليصلون على معلم الناس الخير» (الترمذي، وصححه الألباني).
  • من يشترك في أعمال الخير يشغل عمره ووقته بالعمل النافع, ولقد قال النبي صلى الله عليه وسلم: «لَا تَزُولُ قَدَمُ ابْنِ آدَمَ يَوْمَ الْقِيَامَةِ مِنْ عِنْدِ رَبِّهِ حَتَّى يُسْأَلَ عَنْ خَمْسٍ: عَنْ عُمُرِهِ فِيمَ أَفْنَاهُ ، وَعَنْ شَبَابِهِ فِيمَ أَبْلَاهُ ، وَمَالِهِ مِنْ أَيْنَ اكْتَسَبَهُ وَفِيمَ أَنْفَقَهُ وَمَاذَا عَمِلَ فِيمَا عَلِمَ» (رواه الترمذي وحسنه الشيخ الألباني رحمه الله تعالى).

أخي الكريم: يمكنك الآن الانضمام لفريق عمل الموقع، فقط مطلوب منك اجتياز دورة تدريبية مُيسَّرة في القسم الذي تود الانضمام له، ومن ثم المشاركة كعضو في فريق عمل طريق الإسلام.

الأقسام المتاحة:

  • الكتابات (مقالات - فتاوى - كتب)
  • الصوتيات (دروس وخطب - تلاوات قرآنية - تسجيلات خاصة - أناشيد )
  • الفيديو (مقاطع مرئية)
  • التصميمات
  • أقسام اللغات المختلفة (الإنجليزية - الفرنسية - التركية - الألمانية - الإيطالية - البرتغالية - الاندونيسية - الصينية)


شروط الانضمام:

  • حضور الدورة التدريبية والانتهاء من واجباتها كاملةً خلال أسبوع كحد أقصى.
     
  • الاستمرارية والجدية بعد اجتياز الدورة التدريبية.
     
  • في حال وجود أية استفسارات، يرجى إرسالها  إلى الإيميل: [email protected]
     
  • للانضمام لفريق التصميمات يشترط وجود خبرة مسبقة ببرامج التصميم مثل Photoshop أو Illustrator أو غيرهما، وإرسال تصميمات سابقة في رسالة بريد إلكتروني بعنوان:
    "فريق التصميمات_اسم العضو" كمثال: "فريق التصميمات_محمد أحمد"
    إلى الإيميل: [email protected]

طريقة الانضمام:
تفضل بالدخول على هذه الاستمارة وقم بملئها، وسيتم إرسال إيميل لك بالخطوات التالية بإذن الله تعالى، لذا تابع الإيميل بشكل دوري ولا تتردد في إرسال أي استفسار.
 

  • 14
  • 0
  • 6,696

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً