لأي قسم تنتسب؟

منذ 2015-01-10

هذه الكلمات لقوم فرطوا فميعوا الدين، وقوم أفرطوا وتشددوا وملكتهم العصبية والتشنج في غير مواضعها.

من الناس من لا يتحرك إذا رأى محارم الله تنتهك..

ومن الناس من يتحرك لمحارم الله ولكن بطريقته هو فيتحيز لهواه بين تفريط أو إفراط أو غلو أو اتباع شهوة في غيرته..

ومن الناس من استقام على مراد الله فيكره ما يكره الله ويحب ما يحب ويغار أن تؤتى محارمه ويغار أن تعطل أوامره فهو يعيش على مراد الله.. وهذا المؤمن.

هذه الكلمات لقوم فرطوا فميعوا الدين، وقوم أفرطوا وتشددوا وملكتهم العصبية والتشنج في غير مواضعها.

يقول ابن تيمية في (الاستقامة):

"انقسم بنو آدم أربعة أقسام:

1- قوم لا يغارون على حرمات الله بحال، ولا على حرمها مثل: الديُّوث والقوَّاد وغير ذلك، ومثل أهل الإباحة الذين لا يحرمون ما حرم الله ورسوله، ولا يدينون دين الحقِّ، ومنهم من يجعل ذلك سلوكًا وطريقًا {وَإِذَا فَعَلُوا فَاحِشَةً قَالُوا وَجَدْنَا عَلَيْهَا آبَاءَنَا وَاللَّهُ أَمَرَنَا بِهَا قُلْ إِنَّ اللَّهَ لَا يَأْمُرُ بِالْفَحْشَاءِ} [الأعراف:28].

2- وقوم يغارون على ما حرَّمه الله، دون ما أمر به، فيكره أحدهم من غيره أمورًا يحبها الله ورسوله، ومنهم من جعل ذلك طريقًا ودينًا، ويجعلون الحسد والصدَّ عن سبيل الله، وبغض ما أحبه الله ورسوله غَيرة.

3- وقوم يغارون على ما أمر الله به دون ما حرمه، فنراهم في الفواحش لا يبغضونها ولا يكرهونها، بل يبغضون الصلوات والعبادات، كما قال تعالى فيهم: {فَخَلَفَ مِنْ بَعْدِهِمْ خَلْفٌ أَضَاعُوا الصَّلَاةَ وَاتَّبَعُوا الشَّهَوَاتِ فَسَوْفَ يَلْقَوْنَ غَيًّا} [مريم:59].

4- وقوم يغارون مما يكرهه الله، ويحبون ما يحبه الله، هؤلاء هم أهل الإيمان" (الاستقامة لابن تيمية:[2/10]).

المصدر: خاص بموقع طريق الإسلام
  • 0
  • 0
  • 1,191

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً