تدبيرُ الله لك .. خيرٌ من تدبيرك !!

منذ 2015-09-05

تدبيرُ الله لك .. خيرٌ من تدبيرك !!
فأرِه صبرَك ورضاك .. حتى يُدهشك بعطائه !

قال ابن الجوزي رحمه الله :

( وفي الجملة .. تدبيرُ الحقِّ عزَّ وجلَّ لك؛ خيرٌ من تدبيرك !
وقد يَمنعُك ما تَهوى .. ابتلاءً، ليبلُوَ صبرَك !
فأرِه الصبرَ الجميل .. ترَى عن قُربٍ ما يَسُرّ !!
ومتى نظَّفتَ طُرقَ الإجابة، عن أدران الذنوب ..
وصبَرت على ما يَقضيه لك ؛ 
فكلُّ ما يَجري أصلحُ لك، عطاءً كان أو منعًا ).

انظر: صيد الخاطر

أبو فهر المسلم

باحث شرعي و أحد طلاب الشيخ سليمان العلوان حفظه الله

  • 4
  • 0
  • 9,571
  • nada

      منذ
    جُزيت الجنه شيخنا .....

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً