موقف رجل عظيم

منذ 2015-09-16

من مواقف الرجال وأخلاق العظماء الذين تربوا في مدرسة الصحابة رضي الله عنهم .

هذا عمر بن عبد العزيز ينكرعلى الخليفة وصية أبيه و يقدم عليها كلام الله 
ثم يرد بقوة على من يجامل الخليفة على حساب الشرع 
ثم يعدل عندما أنصفه الخليفة و يكتفي بأنه أخذ حقه بلسانه 
موقف من أروع مواقف التاريخ الإسلامي :

دخل عمر بن عبد العزيز على سليمان بن عبد الملك وعنده أيوب ابنه - وهو يومئذ وليُّ عهده، قد عُقِد له من بعده -، فجاء إنسان يطلب ميراثًا من بعض نساء الخلفاء، فقال سليمان: ما إخال النِّساء يرثن في العقار شيئًا. فقال عمر بن عبد العزيز: سبحان الله، وأين كتاب الله؟ فقال: يا غلام، اذهب فأْتني بسجلِّ عبد الملك بن مروان الذي كتب في ذلك، فقال له عمر: لكأنَّك أرسلت إلى المصحف؟ قال أيوب: والله ليوشكنَّ الرَّجل يتكلَّم بمثل هذا عند أمير المؤمنين، ثمَّ لا يشعر حتى تفارقه رأسه، فقال له عمر: إذا أفضى الأمر إليك وإلى مثلك، فما يدخل على هؤلاء أشدُّ مما خشيت أن يصيبهم من هذا، فقال سليمان: مه، ألأبي حفص تقول هذا؟ قال عمر: والله لئن كان جَهِل علينا -يا أمير المؤمنين- ما حَلُمنا عنه . [رواه أبو نعيم في الحلية] .

  • 1
  • 0
  • 1,742

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً