خواطر :محمد عطية - مع من يقبلون عذرك

منذ 2015-11-04

بعض الناس في حياتك متفننون في إخراج أسوأ ما فيك .. في جعلك دوما في حالة من الضغط والمقاومة .. بين ما تعرفه من نفسك، وبين ما يرونه منك ويجهدون في إقناعك به !
تنظر للمرآة وتعجب .. أهذا أنا ؟!
صدقني .. أنت تهدر معهم أيامك ..
لا تسمح لمرآتك إلا بأفضل صورك .. 
واحرص على أن تعيش مع من تبث فيك عيونهم معنى الأمان !
مع من تكتشف فيهم أجمل ما فيك ..
مع من يشجعون حسنك .. ويغفرون سيئك ..
مع من يقبلون عذرك .. ويقيلون زللك ..
مع من يقومون بحب .. لا يعيرون بالعيب ..
وإلا فالوحدة يا صديقي أرفق بك .. وعامل الكل من خلف سترة مضادة للخذلان !
إما أن تجد نفسك في أحدهم .. أو تبقى مع نفسك فهي أولى بك من جميعهم .

محمد عطية

كاتب مصري

  • 1
  • 0
  • 838
المقال السابق
اطمئن .. بجوارك أنا
المقال التالي
يحمدان الجرح

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً