طرقات على باب التدبر :جزء2 - وكره إليكم الكفر

منذ 2016-02-13

أما الكُفر فلا شك أن كثيرا منا يكرهه ويتعوذ منه كما يتعوذ من الفقر؛ لكن السؤال الذي ينبغي أن نصارح أنفسنا بإجابته؛ هل حقا تستقر في أنفسنا كراهة باقي ما كره الله إلينا أم أن مِنَّا من يسعى إليها سعيا؟!

الفسوق والعصيان.. {وَكَرَّهَ إِلَيْكُمُ الْكُفْرَ وَالْفُسُوقَ وَالْعِصْيَانَ} [الحجرات:7].

الثلاثة يكرههم قلب المؤمن؛ لكن ليس أي مؤمن؛ المؤمن الراشد {أُوْلَئِكَ هُمُ الرَّاشِدُونَ} [الحجرات:7].

  • 0
  • 0
  • 486
المقال السابق
{ذلك ما كُنتَ منهُ تَحِيدُ}
المقال التالي
إنما المؤمنون إخوة

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً