نسخة تجريبية

أو عودة للقديم

كلهم خطاؤون

علينا أن ندرك وأن نبين دائما أننا لسنا الدين أننا مجرد بشر نحاول أن نصيب وأحيانا -بل كثيرا- ما نخطئ وأن علينا أن نرحم ديننا من أن تنسب إليه زلاتنا وخطايانا التي لن تنقطع أبدا طالما انطبق علينا وصف (بني آدم) بني آدم الذين هم - بخلاف من بيّن الله عصمته من النبيين والمرسلين - كلهم من الخطائين مرة أخرى.. كلهم. ... المزيد

سلوك الملحدين

رغم تكرار ادعائهم الكاذب عن عدم أهمية الدين بالنسبة إليهم وقلة اكتراثهم به فإن حالهم يفضح كذب مقالهم فيندر أن تجد لهم مزحة أو طرفة إلا كان تسفيه الدين وأهله بطلا رئيسيا فيها.. ... المزيد

تكرار الوقوع في المعصية

قل لنفسك أثناء خوضها لمعارك العصيان في مواجهة جحافل الشهوة والهوى: اصمدي وثابري وصابري فإنما النصر صبر ساعة.. فإن مضت فبإذن الله القادم أهون. ... المزيد

وإن له عندنا لزلفى

كم من سادة وأكابر بعين الخلق، بينما هم عند الله أصاغر أهون من الجُعل وأصغر من الذر، كما صح عن النبي صلى الله عليه وسلم، كم من أناس يشار إليهم بالبنان، وتُنظم في مدحهم القصائد، وتدبج في مناقبهم المقالات والمقولات، وهم في الحقيقة لا يساوون عند الله جناح بعوضة، ولأقيمه لهم في الميزان، العبرة ليست بعظمتهم وجاههم ووجاهتهم في الدنيا، ولا بين الناس.. ... المزيد

مخاوف

الاطمئنان الحقيقي بالله وحده وكان حصر وقصر الحول والقوة به وحسب لا قوة إلا بالله ... المزيد

عدم القدرة على اقتراف المعصية

يظن البعض أن مجرد عدم القدرة على اقتراف المعصية  براءة منها ومن الآثار المترتبة عليها ... المزيد

غصة

وعلى قدر ما تبقى من شفافية الفطرة يكون الشعور بتلك الغصة موجودا ودافعا للروح والنفس والفؤاد كي يسارعوا بصاحبهم لبراح التوبة ... المزيد

صاحب الجنتين 6

هذه هي النهاية وإن بعدت وذاك هو المآل وإن تأخر.. هشيم تبدده الرياح إذا اشتدت به في يوم عاصف.. النبات الذي يهيج ثم يصفر ثم مآله حطام.. جناح البعوضة.. الجدي المنتن الأسك.. متاع الغرور القليل.. العرض الزائل.. اللعب واللهو.. المظهر الزائف.. الزخرف الفاني.. هكذا عبر القرآن وتكلمت السنة عن تلك الفتنة المؤقتة المسماة: دنيا.. وبفهم تلك الأمثال المضروبة ينجو الإنسان من مصير صاحب الجنتين.. حين يعرف أن هذه الدنيا المبهرة بكل ما فيها من لذات وشهوات هي مجرد زينة لا تلبث أن تزول.. ... المزيد

صاحب الجنتين 5

الساعة بالنسبة لصاحب الجنتين وأمثاله من الغافلين هي نهاية هذا النعيم الحسي.. فلينكرها إذن.. فليجحد حدوثها.. فلينف وقوعها.. هذا هو الحل الذي تبادر لذهنه القاصر لتدوم جنة الكافر ولا ينتهي سجن المؤمن.. الدنيا.... هذا أفضل له بلا شك. ... المزيد

معلومات

طبيب وجراح الفم والأسنان، كاتب في العديد من الدوريات والصحف، خطيب ومحاضر من خطباء الجمعية الشرعية.

أكمل القراءة
i