السِّمْط الجامع لما يَعِنُّ من خاطر لامع - 22- ســلام على إبراهيـــم

منذ 2016-05-19

- عجبت كيف صرّح لابنه: بأنه سيذبحه تلبية لمنام من المنامات !!!

 قال تعالى: {فَلَمَّا بَلَغَ مَعَهُ السَّعْيَ قَالَ يَابُنَيَّ إِنِّي أَرَى فِي الْمَنَامِ أَنِّي أَذْبَحُكَ فَانْظُرْ مَاذَا تَرَى قَالَ يَاأَبَتِ افْعَلْ مَا تُؤْمَرُ سَتَجِدُنِي إِنْ شَاءَ اللَّهُ مِنَ الصَّابِرِينَ. فَلَمَّا أَسْلَمَا وَتَلَّهُ لِلْجَبِينِ. وَنَادَيْنَاهُ أَنْ يَاإِبْرَاهِيمُ. قَدْ صَدَّقْتَ الرُّؤْيَا إِنَّا كَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ. إِنَّ هَذَا لَهُوَ الْبَلَاءُ الْمُبِينُ. وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ} [الصافات:102-107]
كلما قرأت هذه الآيات، تملكني شعور تعجز عن وصفه الكلمات:
- عجبت من: قبول الخليل أمر ربه في سرعة وثبات!!
- عجبت كيف صرّح لابنه: بأنه سيذبحه تلبية لمنام من المنامات!!
- وعجبت من قبول الولد أمر ذبحه بلا تردد ولو لحظات!!
- لم يطلب من الخليل تثبّتا ولا سأله شيئا من الرحمات!!!
-ولا توجها للإله أن يعفيهما من ذلك الكرب بخالص الدعوات!!
-ولا أرجآه إلى حين نزول وحي يؤكد أن ذلك للإله مراد!!
-  بل علما أن رؤيا الأنبياء حق كوحي منزّل من السموات.
- فأسلما طائعين عليهما من الإله سلام وأعظم الصلوات.
- ففرج الرحمن كربهما بفداء جعله للخلق سنة من أعظم القربات.
 وحق للخليل أن يمدحه ربّه بتلكم الآيات :
{وَتَرَكْنَا عَلَيْهِ فِي الْآخِرِينَ. سَلَامٌ عَلَى إِبْرَاهِيمَ. كَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ. إِنَّهُ مِنْ عِبَادِنَا الْمُؤْمِنِينَ} [الصافات:108-111].

أم هانئ

  • 0
  • 0
  • 2,822
المقال السابق
21- من الفقه في الدين تقديم ما حقه التقديم ...
المقال التالي
23- يا أيها الذين آمنوا اتقوا الله حق تقاته

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً