أخطاء ترديد واستماع الأذان

منذ 2016-08-10

التنبيه على بعض الأخطاء التي يرددها بعض المسلمون عند سماع الأذان

(1) قول البعض: "الله أكبر، الله أعظم" عند بداية سماع الأذان أو "الله أكبر والعزة لله".

وهذا خطأ، والسنَّة أن يقول كما يقول المؤذن؛ لعموم قول النبي صلى الله عليه وسلم: «إِذَا سَمِعْتُمُ الْمُؤَذِّنَ فَقُولُوا مِثْلَ مَا يَقُولُ» (صحيح مسلم [384])، إلا في قوله: حي على الصلاة، حي على الفلاح، فيقول: لا حول ولا قوة إلا بالله (كما ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم في صحيح مسلم [385] وغيره).

(2) زيادة بعض الناس في الدعاء بعد الأذان على غير ما وردت به السنة الصحيحة.

فقد أخرج البخاري عن جابر رضي الله عنه: أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «مَنْ قَالَ حِينَ يَسْمَعُ النِّدَاءَ: اللَّهُمَّ رَبَّ هَذِهِ الدَّعْوَةِ التَّامَّةِ، وَالصَّلَاةِ الْقَائِمَةِ، آتِ مُحَمَّدًا الْوَسِيلَةَ وَالْفَضِيلَةَ، وَابْعَثْهُ مَقَامًا مَحْمُودًا الَّذِي وَعَدْتَهُ، حَلَّتْ لَهُ شَفَاعَتِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ» (صحيح البخاري [614]).

وهذه هي السنَّة في الدعاء، لكن يزيد بعض الناس على هذا الحديث زيادات لا تصح عن النبي صلى الله عليه وسلم، فمن تلك الزيادة:

• قول البعض: "اللهم إني أسألك بحق هذه الدعوة"، والسنة: «اللَّهُمَّ رَبَّ هَذِهِ الدَّعْوَةِ التَّامَّةِ».

• وقول البعض: "آت سيدنا محمدًا"، قال الألباني رحمه الله تعالى كما في (إرواء الغليل: [1/261]): "كلمة "سيدنا" شاذة ومدرجة من بعض النساخ، والسنة: «آتِ مُحَمَّدًا»".

• قول البعض: "آتِ محمدًا الوسيلة والفضيلة، والدرجة العالية الرفيعة"، والسنة: دون ذكر الدرجة العالية الرفيعة.

وقول البعض: "إنك لا تخلف الميعاد"، والسنة: تركها؛ لأنها لم تثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم، قال الألباني رحمه الله تعالى: "هي شاذة".

(3) قول أحدهم: "صدقت وبررت"، أو "صدق رسول الله" عند سماع المؤذن وهو يقول: "الصلاة خير من النوم".

وهذا خطأ، والسنة أن يقول كما يقول المؤذن؛ لعموم قول النبي صلى الله عليه وسلم: «إِذَا سَمِعْتُمُ الْمُؤَذِّنَ فَقُولُوا مِثْلَ مَا يَقُولُ» إلا في قوله: حي على الصلاة، حي على الفلاح، فيقول: لا حول ولا قوة إلا بالله.

فإذا قال المؤذن: "الصلاة خير من النوم"، فعلى المستمع أن يقول: "الصلاة خير من النوم".

 

الشيخ ندا أبو أحمد

Editorial notes: تعذر إيجاد الحديث الأول بالصيغة التي ذكرها الكاتب، فأضفنا جملة: (كما ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم في صحيح مسلم [385] وغيره).
  • 6
  • 0
  • 18,945

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً