ما هو الإسلام؟

منذ 2016-10-02

الإسلام هو أسلوبٌ للحياة يُمكِّن الإنسان من استحقاق تكريم ربه بالخلافة في هذا الكون

س:
عندما يسألني أحد ما هو الإسلام؟ لا أعرف التعبير عنه بطريقة توصل ما أريده! هل لي بإجابةٍ عن ما هو الإسلام من وجهة نظرك؟

ج:
الإسلام هو أسلوبٌ للحياة يُمكِّن الإنسان من استحقاق تكريم ربه بالخلافة في هذا الكون، ذلك أن تكريم الخلافة لا يتحقق إلا بشرطين:

1- حرية الإرادة، وحرية معصية الله تعالى خلاف باقي الكون إذ لا يمكنه أن يعصي الله و هنا يكمن الاختبار الحقيقي للإنسان: أيعصي أم يطيع ؟

2- تقييد النفس تقييداً طوعياً بقيد طاعة الله تعالى، وهذا الشرط تحديداً هو الإسلام.

فالإسلام هو قمة النبل، وقمة القوة، وقمة الرقي، فهو الاعتراف بجميل التكريم اعترافاً عملياً بالتخلي طوعياً عن حرية المعصية واستغلال حرية الإرادة - في غير معصية - في عبادة الله تعالى عبادةً حرة! عبادةً هي أرقى أشكال العبادة لأنها عبادةٌ أساسها الفهم والاقتناع والحب. أساسها القدرة على المعصية والتخلي طوعياً عن هذه القدرة من أجل استحقاق كون الإنسان أرقي أنواع الكائنات، أرقي من الكون المادي، ومن الحيوان الأعجم، ومن الملائكة الذين لا يعصون الله ما أمرهم ويفعلون ما يُؤمرون! ولهذا فقد سَخَّر الله الكون للإنسان، وأسجد له الملائكة، فرفعه فوق الكون المادي واللامادي معًا!

الإسلام هو الإنتظام مع صفوف الكون أجمع في عبادة الله، لكنها عبادةٌ ليست كعبادة الكون، بل عبادة قوامها الكرامة، لأنها عبادةٌ طوعيةٌ مبنيةٌ على المخالفة الاختيارية للقدرة على التمرد على الله تعالى!

الإسلام هو حفظ الأمانة، الأمانة التي عرضها الله تعالى على السموات والأرض فأبين أن يحملنها، أمانة طاعة الله بالرغم من القدرة على معصيته!، حفظ الأمانة الذي يقي المسلم من الانتماء للأكثرية من البشر الذين قبلوا حمل الأمانة ثم ضيعوها، بظلمهم لأنفسهم وجهلهم.

هذا هو الإسلام كما أراه في ضوء مفاهيم العبادة والخلافة والأمانة.

المصدر: خاص بموقع طريق الإسلام

أحمد كمال قاسم

كاتب إسلامي

  • 2
  • 0
  • 2,827

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً