لن توقفوا قنواتنا!!

منذ 2010-10-25

الحرب على القنوات الإسلامية شملت الجميع سواء كان مخالفاً - حسب تصريحات بعض المسؤولين عن القمر الصناعي (نايل سات) - أو لم يكن مخالفاً حسب تصريح المسؤولين عن هذه القنوات الإسلامية وخصوصاً المعتدلة والتي تميزت بالمنهج الصحيح !!



الحرب على القنوات الإسلامية شملت الجميع سواء كان مخالفاً - حسب تصريحات بعض المسؤولين عن القمر الصناعي (نايل سات) - أو لم يكن مخالفاً حسب تصريح المسؤولين عن هذه القنوات الإسلامية وخصوصاً المعتدلة والتي تميزت بالمنهج الصحيح الذي يتبع الكتاب والسنّة، أو غيرها هذه الحرب هي حلقة ضمن سلسلة التضييق على الدعوة الى المنهج الحق والدين الصحيح.

قنواتنا العربية بالمئات وفيها من الإسفاف والعري والإباحية ما نستطيع أن نكتب عنه مجلدات، حتى قنوات الأطفال لا تخلو من ألفاظ بذيئة وفاحشة ولقطات بعيدة كل البعد عن الأدب والأخلاق، ومع هذا لم يجد المسؤولون عن الأقمار الصناعية إلا قنوات تدعو الى الدين الحق بالمنهج الصحيح مثل قناة «الناس» وقناة «الرحمة» وغيرها لتمارس عليها طغيانها وجبروتها وعداءها للدعوة الى الإسلام!!

أين رجولتكم وقوتكم أمام قنوات «العهر» و«الفجور» التي لا تهتم إلا برقص «المومسات» وغناء «الفاسقات»؟! أم أن هذه القنوات التزمت بميثاق «الشرف» الذي تزعمون؟!! وأي شرف هذا الذي يوقف قنوات القرآن والسنّة ويفتح الباب لقنوات أقرب الى الإباحية منها الى الالتزام؟! وأي عهود ومواثيق اعتمدتم عليها في قراراتكم الجائرة هذه؟!


إن الملايين الذين كانوا يستفيدون من خلال هذه القنوات في دينهم والذين حرموا اليوم من هذه الاستفادة سيكونون خصماء لكم عند الله يوم القيامة، ومن تسبب بإغلاق خير وفتح باباً للشر فهو من شر الناس عند الله!!

إن قمركم أيها السادة فيه من القنوات المليئة بالفساد وخراب البيوت ودمار الأخلاق وكم أضر في أمتنا العربية وأفسد فيها، وكل ذنب يحصل من ورائه فهو في ميزانكم يا من أنشأتم هذا القمر ويا من تديرونه وتقفون عليه وتصوروا حجم المسؤولية عند الله في يوم يوضع فيه الكتاب لا يغادر صغيرة ولا كبيرة إلا أحصاها!!

إن فرضكم بعض الشروط «المخزية» على القنوات الدينية - إن صح الخبر - لهو ضرب من «الجنون» و«الخبال» لا يتصور أن يقوله رجل عاقل!! ويا ليتكم نفيتم هذه الشروط التي نشرتها الصحف حتى لا تكونوا عرضة لسخرية الناس وتندرهم، أو اتهامكم في عقولكم أو دينكم!!


الحرب الحالية بلاشك هي حرب «الإعلام» والدول والأديان والأنظمة كلها تعلم خطورة هذه المعركة ومن سعى لإغلاق قناة إسلامية ودينية فهو يحارب في صف أعداء المسلمين واختار حزباً غير حزب الله والمؤمنين، ومن ظن أنه بهذا سيوقف انتشار هذا الدين فهو كمن وقف في الصحراء يوماً والشمس في رابعة النهار وأخذ ينفخ مراراً وتكراراً يريد أن يطفئ الشمس ويمحو نورها!! فجنون هذا وحمقه أقل بكثير ممن يحسب أنه سيطفئ نور الله أو سيوقف انتشار دين الله في الأرض «والله متم نوره ولو كره الكافرون».

محاولات إيقاف القنوات الإسلامية المعتدلة والوسطية ستبوء بالفشل، فالناس ستزداد تعلقاً بها وطلباً لها، وسيفتح الله لها أبواب خير أخرى وسينقلب كل معاد لله ولرسوله خاسئاً على عقبه، ونحن على يقين بأن المستقبل لهذا الدين وأن الفجر قادم وإن طال الليل واشتد ظلامه، ولله الحمد في الأولى وفي الآخرة.

 

المصدر: موقع طريق الإيمان

نبيل بن علي العوضي

داعية مشارك في إدارة الوعظ والثقافة في وزارة الأوقاف الكويتية

  • 28
  • 1
  • 10,349
  • diaafoda

      منذ
    الاسلام باقي ان شاء الله ولو كره الكافرون ولو كره المنافقون وستظل القافلة تسير مهما عوت الكلاب ولا يضر السماء نبح الكلاب هم يفعلون كما قال لي جدي (ذات يوم قال الاسد للقرد اريد ان ااكلك قال لم ؟قال شتمتني قال ما شتمتك قال شتمني ابوك قال ما شتمك ابي قال شتمني جدك قال ما شتمك جدي قال شتمني جد جدك ثم اكله فالشاهد ان اعداء الدين من المسلمين وغيرهم يلبسون التهم علي العوام تلبيسا ولا حول ولا قوة الا بالله
  • mhmat70

      منذ
    وإذا أراد الـلـه نشــر فـضـيلـة *** طـُويـت أتـاح لهـا لسـان حسـود لولا اشتعال النار فيما جاورت *** ما كان يُعرف طيبُ عَرف العود
  • بن مصطفى التونسي

      منذ
    اللهم انصر الإسلام و ألمسلمين و اخذل من خذل الدين
  • nada

      منذ
    اللهم انصر من نصر الاسلام واخذل يا ربي من خذل الاسلام ومن لايغار عليه اللهم امين
  • nada

      منذ
    حسبى الله و نعم الوكيل
  • Mohamed Abdelmonem

      منذ
    حققت القنوات فى الاونه الاخيره انتصار وزجر للباطل وانتشار الحق واخص بذلك لما طلب شنوده رد المسلمين على زكريا بطرس فقام علمائنا بالرد والسداد بفضل الله نهيك عن التزم فئه ليست بقليله من الناس بعدم التعامل مع البنوك وبدات صحوه اسلاميه وفى النهايه نحنوا واثقون من
  • nada

      منذ
    انا لمنصوروووووووووووووووووووووون ان شاء الله
  • nada

      منذ
    حسبنااللة ونعم الوكيل فى كل من تسبب فى اغلاق هذة القنوات التى كانت بمثابة منبر يشع منة النور الذى يضىء لنا الطريق
  • nada

      منذ
    والله ان نياط القلب ليتمزق عندما نرى ابناء جلدتنا يحاربون الاسلام جهارا نهارا.اماهدا المقال فلا يحتاج لاي تعليق لان كلماته نابعةمن صميم الغيرة على هدا الدين
  • أم شريف

      منذ
    لو كل مسلم يبلغ آية لو كل يوم فى مسجد درس لو كل حصة دين تدرس صح لو كل حضانة تسقى أطفالناقرآن وحديث بدل الآغانى والرقص لو اجتهدنا فى الدعوة....لازم يأتى النصر

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً