خواطر د. خالد روشة - عهدٌ ودعاء

منذ 2017-02-06

اتخذوا عند الرحمن عهدًا

1
عهدٌ ودعاء ..
عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه:
أنه قرأ {إِلَّا مَنِ اتَّخَذَ عِندَ الرَّحْمَـٰنِ عَهْدًا} [مريم جزء من الآية: 87]، فقال: اتخذوا عند الرحمن عهدًا فإن الله يقول يوم القيامة: «من كان له عندي عهد فليقم» ، قال: فقلنا فعلمنا يا أبا عبد الرحمن، قال قولوا: «اللهم فاطر السماوات والأرض عالم الغيب والشهادة إني أعهد إليك في هذه الحياة الدنيا بأني أشهد أن لا إله إلا أنت وحدك لا شريك لك وأن محمدا عبدك ورسولك فإنك إن تكلني إلى نفسي تقربني من الشر وتباعدني من الخير وإني لا أثق إلا برحمتك فاجعله لي عندك عهدا توفيته إلى يوم القيامة إنك لا تخلف الميعاد» .
(أخرجه أحمد مسنده: 7/ 32) والحاكم وصححه الذهبي والهيثمي وقال الارنؤوط : صحيح
2

قال النبي صلى الله عليه وسلم:
" « أهل الجنة ثلاثة : ذو سلطان مقسطٌ متصدقٌ موفق ، ورجلٌ رحيمٌ رقيق القلب لكل ذي قربى ومسلم، وعفيفٌ متعفف ذو عيال» " (أخرجه مسلم: 2865)
1- كل راعٍ يتقي الله .. 2- كل رقيقٍ رحيم .. 3- كل عفيفٍ عن الرذائل كريم النفس


 

المصدر: خاص بموقع طريق الإسلام

خالد روشة

داعية و دكتور في التربية

  • 1
  • 0
  • 1,274
المقال السابق
استفتاء قلب
المقال التالي
تأملات

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً