خواطر محمد درويش - فرصة

منذ 2017-02-14

ترى بعد الموت هل سنتمنى لو عادت لنا الدنيا لنعمل في خدمة دين الله ولو للحظات؟؟؟.

وبينما هو فرحٌ بتحقيق أصغر أحلامه إذا بالمفاجأة: وجاءت سكرة الموت.


ترى عندما تحضرنا تلك اللحظات هل سنفكر ساعتها فيما تكاسلنا عنه من خدمة لدين الله كانت تعرض علينا بين الحين والآخر ونحن عنها معرضون؟؟؟!!!!!.

ترى بعد الموت هل سنتمنى لو عادت لنا الدنيا لنعمل في خدمة دين الله ولو للحظات؟؟؟.

ترى يوم الميزان هل سيحضر الندم على التكاسل عن الدعوة لدين الله، عن تذكير الأقربين أو نشر تلاوة أو مقال أو درس عُلم لنا أجر عن كل من استفاد منه.

وهل ساعتها سنندم عن كل سيئةٍ جارية تركناها خلفنا بنشر كلمةٍ أو مشهدٍ  أو صوتٍ لا يرضي الرب سبحانه؟

المصدر: خاص بموقع طريق الإسلام
  • 0
  • 0
  • 278
المقال السابق
إياك أن تغتر
المقال التالي
الموقف الأعجب لشعب مصر

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً