مع القرآن - هلم إلى الطريق

منذ 2017-02-16

لا إيمان للقلوب دون عمل ولا عمل للجوارج دون إيمان القلوب، فكل عملٍ يفتقر إلى نيةٍ صالحة والنية الصالحة فقط دون عمل لا تغني صاحبها.

العقيدة الإسلامية سهلةٌ سلسةٌ لا تعقيد فيها ولا غموض، من أراد معرفة الطريق ومن حرص على الوصول فها هو الطريق واضح جلي:

{الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ طُوبَى لَهُمْ وَحُسْنُ مَآبٍ} [الرعد: 29].

الذين آمنوا: بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الآخر والقدر خيره وشره إيمانًا حقيقيًا أثمر عملاً صالحاً بالقلوب والجوارح  سوياً بلا انفصال، فلا إيمان للقلوب دون عمل ولا عمل للجوارج دون إيمان القلوب، فكل عملٍ يفتقر إلى نيةٍ صالحة والنية الصالحة فقط دون عمل لا تغني صاحبها.

فمن آمن وأثمر إيمانه عملاً صالحاً خالصاً لله من أي شائبة رياء أو شرك، معظماً فيه الشرع متبعاً فيه تعاليم الإسلام فقد حاز الفضل  وسينال الخير يوم يتنعم بطوبى ويوم يرى بأم عينيه حسن المآب.

#مع_القرآن

المصدر: خاص بموقع طريق الإسلام
  • 1
  • 0
  • 669
المقال السابق
"الَّذِينَ آمَنُوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُمْ بِذِكْرِ الله"
المقال التالي
لماذا امتنع الكفار؟

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً