مع القرآن - آيات بينات

منذ 2017-07-29

{ وَلَقَدْ أَنْزَلْنَا إِلَيْكُمْ آيَاتٍ مُبَيِّنَاتٍ وَمَثَلا مِنَ الَّذِينَ خَلَوْا مِنْ قَبْلِكُمْ وَمَوْعِظَةً لِلْمُتَّقِينَ }  [النور 34] .

آيات القرآن تمتزج فيها سهولة الفهم مع عظمة البنيان و شمول الأحكام لكل ما يحتاج إليه الإنسان في طريقه إلى الله , من معتقد صحيح و سلوك قويم و عبادة و معاملات و أحكام تحوي صيانة العرض و الدم و المال و العقل و الدين .

و في آيات الله من الأمثال و قصص الأولين و سير الصالحين و الفاسدين و نهاياتهم و مآلات أعمالهم ما يكفي للموعظة و الزجر من جهة و توافر القدوة و التحفيز من جهة أخرى لكل من يريد الوصول و لكل من يتقى الله فيسعى لما يرضيه و يتقي ما يغضبه .

 { وَلَقَدْ أَنْزَلْنَا إِلَيْكُمْ آيَاتٍ مُبَيِّنَاتٍ وَمَثَلا مِنَ الَّذِينَ خَلَوْا مِنْ قَبْلِكُمْ وَمَوْعِظَةً لِلْمُتَّقِينَ }  [النور 34] .

قال السعدي في تفسيره:

هذا تعظيم وتفخيم لهذه الآيات، التي تلاها على عباده، ليعرفوا قدرها، ويقوموا بحقها فقال: {وَلَقَدْ أَنزلْنَا إِلَيْكُمْ آيَاتٍ مُبَيِّنَاتٍ }  أي: واضحات الدلالة، على كل أمر تحتاجون إليه، من الأصول والفروع، بحيث لا يبقى فيها إشكال ولا شبهة، { و } أنزلنا إليكم أيضا  {مثلا مِنَ الَّذِينَ خَلَوْا مِنْ قَبْلِكُمْ }  من أخبار الأولين، الصالح منهم والطالح، وصفة أعمالهم، وما جرى لهم وجرى عليهم تعتبرونه مثالا ومعتبرا، لمن فعل مثل أفعالهم أن يجازى مثل ما جوزوا.

{وَمَوْعِظَةً لِلْمُتَّقِينَ } أي: وأنزلنا إليكم موعظة للمتقين، من الوعد والوعيد، والترغيب والترهيب، يتعظ بها المتقون، فينكفون عما يكره الله إلى ما يحبه الله.

#أبو_الهيثم

#مع_القرآن

  • 0
  • 0
  • 4,129
المقال السابق
وَأَنْكِحُوا الأيَامَى مِنْكُمْ وَالصَّالِحِينَ مِنْ عِبَادِكُمْ
المقال التالي
اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالأرْضِ

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً