الطريق إلى أبوة صالحة (5)

منذ 2017-10-04

الآباء ماداموا يضلعون بمسئولية القدوة التربوية، فيجب عليهم تثقيف أنفسهم وتعليمها فن التربية وأساليبها ومداومة سؤال المربين والخبراء والعلماء في ذلك.

وليعلم كل أب أن وقفاته مع ولده تحفر في ذهن الولد فإن وجد فيما يستقبل من عمره قدوة صالحة من أبيه زاد ترسخها وصارت خلقا ثابتا فيه وصفة أكيدة من صفاته..

والأب في بيته قائد لمدرسة تربوية لها منهج ووسائل كما أن لها محددات وأطر.

فعليه أن يضع منهجها وفق السنة النبوية ويحدد أطره مثلما حددها الشرع الإسلامي العظيم.

ولكن مع ذلك فلا ينبغي التشنج في التطبيق الظاهري فحسب، بل إن البيوت تبنى من أساسها، لنضع الأساس لها، واساسها هو بناء القلوب.

والآباء ماداموا يضلعون بمسئولية القدوة التربوية، فيجب عليهم تثقيف أنفسهم وتعليمها فن التربية وأساليبها ومداومة سؤال المربين والخبراء والعلماء في ذلك.

يتبع...

خالد روشة

داعية و دكتور في التربية

  • 0
  • 0
  • 4,868

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً