ذكر من يعتمد قوله في الجرح والتعديل - أول من زكى وجرح عند انقراض عصر الصحابة

منذ 2019-05-16

يذكر العالم\ شمس الدين الذهبي.. أول من ذكي من الصحابة مثل الشعبي وابن سيرين وغيرهم ..، ونحوهما حفظ عنهم توثيق أناس وتضعيف آخرين وسبب قلة الضعفاء في ذلك الزمان.

فأول من زكى وجرح عند انقراض عصر الصحابة:

1- الشعبي

2- وابن سيرين ونحوهما حفظ عنهم توثيق أناس وتضعيف آخرين وسبب قلة الضعفاء في ذلك الزمان قلة متبعيهم من الضعفاء اذا اكثر المتبوعين صحابة عدول واكثرهم من غير الصحابة بل عامتهم ثقات صادقون يعون ما يروون وهم كبار التابعين يوجد يهم الواحد بعد الواحد فيه مقال كالحارث الاعور وعاصم بن ضمرة ونحوهما،

نعم فيهم عدة من رؤوس اهل البدع من الخوارج والسيعة والقدرية نسال الله العافيه كعبد الرحمن بن ملجم والمختار بن ابي عبيد الكذاب ومعبد الجهني ثم كان في المئة الثانية في اوائلها جماعة من الضعفاء من اوساط التابعين وصغارهم ممن تكلم فيهم من قبل حفظهم او لبدعة فيهم كعطية العوفي ورقد السبخي،

وجابر الجعفي وابي هارون العبدي فلما كان عند انقراض عامة التابعين في حدود الخمسين تكلم طائفة من الجهابذة في التوثيق والتضعيف.


3- فقال ابو حنيفة ما رايت اكذب من جابر الجعفي.
4- وضعف الاعمش جماعة ووثق اخرين.
5- وانتقد الرجال شعبة.
6- ومالك فنشرع الان بتسمية من كان اذا تكلم في الرجال قبل قوله ورجع الى نقده ونسوق من يسر الله تعالى منهم على الطبقات والازمنة والله الموفق للسداد بمنه.
 

 

من كتاب\ ذكر من يعتمد قوله في الجرح والتعديل.

المؤلف\ شمس الدين الذهبي.

  • 1
  • 0
  • 1,080
المقال السابق
الذين قبل الناس قولهم في الجرح والتعديل
المقال التالي
الطبقة الأولى

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً