أسباب الفتور - (4) عدم وضوح الهدف

منذ 2019-07-16

عش عزيزاً ومت وأنت كريمٌ بين طعن القنا وخفق البنود>

(4) عدم وضوح الهدف

لعلَّ من الأسباب:

عدم وضوح الهدف لعلك كنت تلتزم مع إخوانك الصالحين، وتدعو إلى الله، لكن لم تعرف ما هو هدفك في الحياة، إلى متى تدعو إلى الله، ولماذا تحضر هذه الديوانية، وهذه المجالس، وهذه الدروس، وتحفظ القرآن، لماذا كل هذا؟ يقول: لا أدري إلى أين المصير؟ لا أعرف.

استمع إلى هذه القصة: إنها قصة لـ عمر بن عتبة أحد السلف الصالح:
خرج مع أصحابٍ له، يقول ابن عمه فنزلنا في مَرج حسن؛ أرض خضراء لو نزلت فيها لتمنيت أن تنزل مع أهلك أو أصحابك لتلعبوا فيها قال:

فنظرت إليه، فقال: ما أحسن هذا المرج! لو نادى منادٍ: يا خيل الله! اركبي فيكون رجل في أول الصف فيصاب فيقتل فيدفن في هذه الأرض.


فما هي إلا لحظات، فإذا منادٍ ينادي: يا خيل الله! اركبي -انظر إلى الأمنية وكيف حققها الله له-

يقول: فالتحم الصفان، فقيل لأبيه أبي عمر: القصة والخبر، فقال لهم: إليَّ بـ عمر أحضروه.
فهو يعرف أنه لا يتمنى شيئاً إلا ويحققه الله له،

يقول: فبحثنا عنه فإذا هو مصاب، فما دفن إلا في مركب رمحه، في تلك الأرض هذا هو همه، وهذه هي أمنيته،

لو سألته: ماذا تريد في الحياة؟ لقال: أن ينصر الله دينه، سوف أدعو إلى الله إلى آخر رمق، وأجاهد في سبيل الله، وأنفق جميع أموالي في سبيل الله، حتى ينصر الله دينه:

عش عزيزاً ومت وأنت كريمٌ بين طعن القنا وخفق البنود

نبيل بن علي العوضي

داعية مشارك في إدارة الوعظ والثقافة في وزارة الأوقاف الكويتية

  • 1
  • 0
  • 3,154
المقال السابق
(3) الصحبة والذنوب والمعاصي
المقال التالي
(5) عدم الصبر على المعوقات والمصائب

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً