الحجب العشرة بين العبد وبين الله - (10) حجاب المجتهدين المنصرفين عن السير الى المقصود

منذ 2019-07-30

كلما عظم الله في قلبك .. صغرت نفسك عندك .. وتضاءلت القيمة التي تبذلها في تحصيل رضاه .. وكلما شهدت حقيقة الربوبية .. وحقيقة العبودية .. وعرفت الله .. وعرفت النفس .. تبين لك أن ما معك من البضاعة .. لا يصلح للملك الحق.

وهذا حجاب الملتزمين ... أن يرى المرء عمله .. فيكون عمله حجابا بينه وبين الله ..

فمن الواجب ألا يرى عمله .. وإنما يسير بين مطالعة المنة .. ومشاهدة عيب النفس والعمل .. يطالع منة الله وفضله عليه أن وفقه وأعانه .. ويبحث في عمله .. وكيف أنه لم يؤده على الوجه المطلوب .. بل شابه من الآفات ما يمنع قبوله عند الله .. فيجتهد في السير .. وإلا فتعلق القلب بالعمل .. ورضاه عنه .. وانشغاله به عن لمعبود .. حجاب ..

فإن رضا العبد بطاعته .. دليل على حسن ظنه بنفسه .. وجهله بحقيقة العبودية .. وعدم علمه بما يستحقه الرب جل جلاله .. ويليق ان يعامل به .. وحاصل ذلك أن جهله لنفسه وصفاتها وآفاتها .. وبعيوب عمله .. وجهله بربه وحقوقه .. وما ينبغي أن يعامل به .. يتولد من ذلك العجب والكبر والآفات .. فالرضا بالطاعة من رعونات النفس وحماقتها.

ولله درّ من قال: متى رضيت نفسك وعملك لله فاعلم أنه غير راض به .. ومن عرف أن نفسه مأوى كل عيب وشر .. وعمله عرضة لكل آفة ونقص .. كيف يرضى لله نفسه وعمله .. ؟!

وكلما عظم الله في قلبك .. صغرت نفسك عندك .. وتضاءلت القيمة التي تبذلها في تحصيل رضاه .. وكلما شهدت حقيقة الربوبية .. وحقيقة العبودية .. وعرفت الله .. وعرفت النفس .. تبين لك أن ما معك من البضاعة .. لا يصلح للملك الحق .. ولو جئت بعمل الثقلين خشيت عاقبته .. وإنما يقبله بكرمه وجوده وتفضله.

فحينها تتبرأ من الحول والقوة .. وتفهم أن لا حول ولا قوة إلا بالله فينقشع هذا الحجاب.

 

هذه هي الحجب العشرة بين العبد وبين الله .. كل حجاب منهما أكبر وأشد كثافة من الذي قبله ..

أرأيت يا عبد الله كم حجاب يفصلك اليوم عن ربك سبحانه وتعالى .. وقل لي ربك .. كيف يمكنك الخلاص منها .. ؟!

فاصدق الله .. واصدق في اللجإ اليه .. لكي يزيل الحجب بينك وبينه .. فإنه لا ينسف هذه الحجب إلا الله.

محمد حسين يعقوب

داعية إسلامي مصري، حاصل على إجازتين في الكتب الستة وله العديد من المؤلفات

  • 5
  • 1
  • 568
المقال السابق
(9)  حجاب العادات والتقاليد والأعراف
 

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً