مع القرآن (من الأحقاف إلى الناس) - هذا يوم لا ينطقون

منذ 2019-11-13

{هَٰذَا يَوْمُ لَا يَنطِقُونَ (35) وَلَا يُؤْذَنُ لَهُمْ فَيَعْتَذِرُونَ (36) وَيْلٌ يَوْمَئِذٍ لِّلْمُكَذِّبِينَ (37)}   [ المرسلات]

{هَٰذَا يَوْمُ لَا يَنطِقُونَ} :

من هول المعاينة لن ينطق مجرم يوم القيامة, ولن يفتح يومها باب اعتذار ولن تسنح فرصة لمجرم أو عدو لله ورسله وأوليائه بعدما أضاعوا كل الفرص في الدنيا وانتهت كل المهل.

وويل ساعتها لكل مكذب بالله وآياته.

قال تعالى:

{هَٰذَا يَوْمُ لَا يَنطِقُونَ (35) وَلَا يُؤْذَنُ لَهُمْ فَيَعْتَذِرُونَ (36) وَيْلٌ يَوْمَئِذٍ لِّلْمُكَذِّبِينَ (37)}   [ المرسلات]

قال السعدي في تفسيره:

أي: هذا اليوم العظيم الشديد على المكذبين، لا ينطقون فيه من الخوف والوجل الشديد.

{ { وَلَا يُؤْذَنُ لَهُمْ فَيَعْتَذِرُونَ } } أي: لا تقبل معذرتهم، ولو اعتذروا: { {فَيَوْمَئِذٍ لَا يَنْفَعُ الَّذِينَ ظَلَمُوا مَعْذِرَتُهُمْ وَلَا هُمْ يُسْتَعْتَبُونَ} }

#أبو_الهيثم

#مع_القرآن

  • 20
  • 0
  • 1,661
المقال السابق
انطلقوا إلى ظل ذي ثلاث شعب
المقال التالي
هذا يوم الفصل جمعناكم والأولين

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً