الدال على الخير كفاعله

منذ 2020-11-07

وقال صلى الله عليه وسلم   «من دعا إلى هدى، كان له من الأجر مثل أجور من تبعه، لا ينقص ذلك من أجورهم شيئا»

من الحسنات العظيمة ذات الثواب الكبير والمستمر ، دلالة الناس على أبواب الخير الكثيرة ، وتذكيرهم بها ، وحثهم عليها ، واستغلال كل وسيلة ممكنة لذلك ، بحيث يصير هذا الأمر هما دائما ، وشغلا شاغلا لدى المسلم ، يفعله قدر استطاعته في كل موقف أو مكان حل به ، ويوظف من أجله كل ما يسره الله له من قدرات .

وما ظنك بكلمة خير تقولها أو تكتبها أو تذكر الناس بها ، فيكتب الله لك ثواب كل من انتفع أو عمل بها ، حتى لو كنت نائما في فراشك ، قال النبي صلى الله عليه وسلم " "  «الدال على الخير كفاعله» "وفي رواية " «الدال على الخير له كأجر فاعله»  وقال صلى الله عليه وسلم   «من دعا إلى هدى، كان له من الأجر مثل أجور من تبعه، لا ينقص ذلك من أجورهم شيئا» 

ومن الأشياء الجميلة على مواقع التواصل : تذكير الناس ليلة الجمعة ويومها بالصلاة والسلام على خير الأنام ، نبينا محمد صلى الله عليه وسلم ، فاللهم صل وسلم وبارك عليه ، وعلى آله وصحبه وسلم تسليما كثيرا .

أحمد قوشتي عبد الرحيم

دكتور بكلية دار العلوم بجامعة القاهرة

  • 3
  • 0
  • 678

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً