تدبر - نعمة الإسلام: لكم دينكم ولي دين

منذ 2022-02-26

على المسلم أم يحمد الله أن اختار له طريقاً مستقيما صافياً يخالف أصحاب الجحيم من الكفار والمنافقين, وعليه أن يعلنها صريحة قوية البراءة من كل كفر وشرك يخالف دين الله

الحمد لله على نعمة الإسلام وكفى بها نعمة 

الله تعالى اصطفى عبده المسلم من بين الخلق وهداه  لدينه القيم.

ومن شكر النعمة أن يثبت الإنسان على إسلامه حتى يلقى الله, ومن شكرها أن يبحث جاهداً عن مراد الله في كل قول وفعل ظاهري وباطني, فيفعل ما يرضي الله ويجتنب ما يسخط الله, ويسأله دائماً الثبات والتوفيق والزيادة في الدين.

وعلى المسلم أم يحمد الله أن اختار له طريقاً مستقيما صافياً يخالف أصحاب الجحيم من الكفار والمنافقين, وعليه أن يعلنها صريحة قوية البراءة من كل كفر وشرك يخالف دين الله ويخالف مراد الله ويخالف صراطه المستقيم:

قال الإمام السعدي في تفسير سورة الكافرون:

قل -يا محمد- للذين كفروا بالله ورسوله: يا أيها الكافرون بالله

{" لا أعبد ما تعبدون " }

لا أعبد ما تعبدون من الأصنام والآلهة الزائفة.

{" ولا أنتم عابدون ما أعبد " }

ولا أنتم عابدون ما أعبد من إله واحد, هو المستحق وحده للعبادة.

{" ولا أنا عابد ما عبدتم " }

ولا أنا عابد مستقبلا ما عبدتم من الأصنام والآلهة الباطلة.

{" ولا أنتم عابدون ما أعبد " }

ولا أنتم عابدون مستقبلا ما أعبد.

{" لكم دينكم ولي دين " }

لكم دينكم الذي أصررتم على اتباعه, ولي ديني الذي لا أبغي غيره.

فالحمد لله على نعمة الإسلام ...اللهم وفقنا للوفاة على الإسلام ثابتين وانت راض عنا غير غضبان يا رب العالمين.

#أبو_الهيثم

#تدبر

  • 2
  • 0
  • 823
المقال السابق
الله الصمد ...
المقال التالي
الكوثر : هدية الله لحبيبه صلى الله عليه وسلم

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً