فضل انتقاء أطايب الكلام

منذ 2023-01-29

قال النبي ﷺ: «من كان يُؤمن بالله واليوم الآخر فليكرم ضيفه ومن كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليصل رحمه ومن كان يُؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيرًا أو ليصمت»

1- الكلمة الطيبة صدقة:

قال تعالى: {لَا تَمُدَّنَّ عَيْنَيْكَ إِلَى مَا مَتَّعْنَا بِهِ أَزْوَاجًا مِنْهُمْ وَلَا تَحْزَنْ عَلَيْهِمْ وَاخْفِضْ جَنَاحَكَ لِلْمُؤْمِنِينَ}[1].

 

قال تعالى: {وَقُلْ لِعِبَادِي يَقُولُوا الَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ الشَّيْطَانَ يَنْزَغُ بَيْنَهُمْ إِنَّ الشَّيْطَانَ كَانَ لِلْإِنْسَانِ عَدُوًّا مُبِينًا}[2].

 

ففي الصحيحين عن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «كُلُّ سُلامى عليه صدقة، كل يوم يعين الرجل في دابته يُحامله عليها، أو يرفع عليها متاعه صدقةٌ، والكلمة الطيبة وكُلُّ خطوة يمشيها إلى الصلاة صدقةٌ، ودلُّ الطريق صدقةٌ» [3].

 

2- المؤمن لا يقول إلا خيرًا:

ففي الصحيحين عن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «من كان يُؤمن بالله واليوم الآخر فليكرم ضيفه ومن كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليصل رحمه ومن كان يُؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيرًا أو ليصمت» [4].

 

3- طيب الكلام من دخول الجنة:

روى أحمد وقال الألباني: صحيح لغيره، عن عبد الله بن عمرو أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «إن في الجنة غُرفة يرى ظاهرها من باطنها وباطنها من ظاهرها» ، فقال أبو موسى الأشعري: لمن هي يا رسول الله؟ قال: «لمن ألان الكلام وأطعم الطعام وبات لله قائمًا والناس نيام» [5].

 

4- طيب الكلام أساس النجاة من النار:

ففي الصحيحين عن عدي بن حاتم قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «ما منكم أحدٌ إلا سيُكلمه ربه ليس بينه وبينه تُرجمان، فينظر أيمن منه فلا يرى إلا ما قَدَّم من عمله، وينظر أشأم منه فلا يرى إلا ما قدَّم، وينظر بين يديه فلا يرى إلا النار تلقاء وجهه، فاتقوا النار ولو بشق تمرة، فمن لم يجد فبكلمة طيبة» [6].

 


[1] الحجر: 88.

[2] الإسراء: 53.

[3] متفق عليه: رواه البخاري «2891» ومسلم «1009».

[4] متفق عليه: رواه البخاري «6138» ومسلم «47».

[5] صحيح لغيره: رواه أحمد «6587» وقال الألباني في صحيح الترغيب والترهيب «618»: صحيح لغيره.

[6] متفق عليه: رواه البخاري «7512» ومسلم «1016».

  • 7
  • 0
  • 372

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً