مذكرات أرييل شارون

منذ 2021-03-30

انتبه وأنت تقرأ أن يختلس اللص تعاطفك؛ لئلا تصير مثله. فهي حكاية من عدوك يقول لك كيف أفكر ، إنها قراءة للتاريخ بعيني عدوك. فما عليك إلا أن تنصت وتستمع له بإذنين مختلفتين.

مذكرات أرييل شارون
  • 8
  • 0
  • 1,898

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً