من أراد الحج والعمرة والتجارة في طريقه

منذ 2019-05-23

يستحب لقاصد الحج والعمرة أن يكون متخلياً عن التجارة ونحوها في طريقه، إن خرج بنية الحج والتجارة فحج واتجر صح حجه وسقط عنه فرض الحج

السؤال:

حكم من أراد الحج والعمرة والتجارة في طريقه

الإجابة:

ويستحب لقاصد الحج والعمرة أن يكون متخلياً عن التجارة ونحوها في طريقه،

فإن خرج بنية الحج والتجارة فحج واتجر صح حجه وسقط عنه فرض الحج، لكن ثوابه دون ثواب المتخلي عن التجارة؛ لما رواه البخاري عن ابن عباس قال: كانت عكاظ ومجنة وذو المجاز أسواقنا في الجاهلية، فلما كان الإسلام كأنهم كرهوا أن يتجروا في الحج، فسألوا رسول الله صلى الله عليه وسلم، فنزلت: {لَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ أَنْ تَبْتَغُوا فَضْلًا مِنْ رَبِّكُمْ} [البقرة: 198]

يعني: في مواسم الحج.

أحمد حطيبة

طبيب أسنان وإمام وخطيب مسجد نور الإسلام بباكوس - الإسكندرية - مصر

  • 0
  • 0
  • 17,623

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً