حكم تصنيع التوابيت للنصارى

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:

الآن ومع انتشار فيروس كورونا عافانا وعافاكم الله، هنالك نقصٌ حادٌّ في أشياءَ كثيرة في مجالات كثيرة، وفي إسبانيا نقص حاد في التوابيت التي يُوضع بها الأموات بعد وفاتهم بفيروس كورونا، والنقص يأتي بسبب توقُّف المصانع بسبب إجراءات الحظر وأيضًا الحجر الصحي؛ لذلك فقد تطلب إسبانيا من الدول التي لم ينتشر فيها المرض أن تعمل لها توابيت، ونحن لدينا مصنع صغير للخشب، فهل يجوز لنا صنع هذا التوابيت، رغم أنه يتم استخدامها في دفن النصارى أو لا يجوز؟ نرجو منكم إجابة واضحة وصريحة وسريعة أيضًا إن شاء الله، وجزاكم الله خيرًا.

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته؛ أما بعد:فلا أرى مانعًا من صُنع توابيت للكفار والمعاهدين غير الحربيين وبيعها لهم، لعموم الأدلة التي تجيز التعامل بالبيع والشراء مع الكفار، على ألَّا تحتويَ هذه التوابيت على محرَّمات كصور صُلْبَانٍ ونحو ذلك. وأمَّا ما ذكره بعضُ العلماء من عدم جواز حمل ... أكمل القراءة

طبيب الغلابة ومحفل الضمير

من كلماته الخالدة، النابضة بالضمير الحي : أن الطبَّ مهنةٌ إنسانية ، وليس للتجارة ..! ... المزيد

رجال تجارتهم مع الله جلّ جلاله رابحة (1-2)

من أطاع الله واجتنب معاصيه, فقد ربحت تجارته, وإن كان لا يملك بضاعة, قال لقمان لابنه يوصيه: يا بني اتخذ طاعة الله تجارة تأتك الأرباح من غير بضاعة. ... المزيد

الجالية البريطانية في مصر (1805-1882)

التاريخ عبرة ودروس لمن اعتبر. سلسلة دراسات علمية في تاريخ مصر الحديث والمعاصر. هوامش الفصول ملأى بالمعلومات المهمة التاريخية. تأليف الأستاذة: ناهد السيد على زيان ... المزيد

من أراد الحج والعمرة والتجارة في طريقه

حكم من أراد الحج والعمرة والتجارة في طريقه

ويستحب لقاصد الحج والعمرة أن يكون متخلياً عن التجارة ونحوها في طريقه،فإن خرج بنية الحج والتجارة فحج واتجر صح حجه وسقط عنه فرض الحج، لكن ثوابه دون ثواب المتخلي عن التجارة؛ لما رواه البخاري عن ابن عباس قال: كانت عكاظ ومجنة وذو المجاز أسواقنا في الجاهلية، فلما كان الإسلام كأنهم كرهوا أن يتجروا في ... أكمل القراءة

(4) باب الشروط في البيع

كتاب زاد المستقنع في اختصار المقنع متن في الفقه مختصر جدا على مذهب الإمام أحمد بن حنبل

Audio player placeholder Audio player placeholder

هل هذا يعتبر من الربا ، و"بيع مالا يملك"؟

السلام عليكم، قبل فترة عملت في تجارة عبارة عن شراء سلع من الخارج واخذ عمولة على شغلي اللي يكون بشراء السلعة وشحنها عن طريق البريد للزبون (كنت في اوروبا واغلب زبايني من السعودية) والزبون يعرف اني اخذ عمولة ويعرف كم عمولتي ولي شريكة في الشغل لها نسبة من العمولة واحول لها النسبة بين كل فترة عن طريق البنك ... سؤالي انه انا اغلب الاحيان اصرف عمولتي اول بأول واحياناً تكون عمولة زميلتي موجودة في الحساب بإنتظار التحويل اللي يتم بشكل دوري كل فترة وزيادة على عمولة زميلتي فيه فلوس لزبائن بانتظار شرائي لطلباتهم ، وانا اشحن الطلبات كل اسبوع وقبل مااشحن الطلبات بكم يوم اشتري صناديق خاصة بالشحن على البريد بنية بيعها على زبائني وحتى لا تكون من (بيع مالا يملك) اشتريها ثم احسبها مع مجمل المبلغ وارد الباقي (إن وجد) للزبونة ، السؤال هو : هل يجوز لي بيع الصناديق بأعلى من قيمتها الاصلية بفرق بسيط علماً بأني اصرف عمولتي اول بأول ؟ مع الاخذ بعين الاعتبار انه الحساب دائماً لا يخلو من المال إن كان مال زبائن آخرين بانتظار شراء سلعهم او عمولة زميلتي ، فهل يجوز لي الاستلاف من هذه الاموال لشراء صناديق الشحن ثم بيعها على الزبائن؟ مع العلم ان الصندوق لا يعتبر مباع الا بعد شراء المنتج ووضعه فيه، وان المال الذي اشتري فيه الصناديق يعتبر مستلف من غير علم اصحابه وكل اموالهم مردوده بالكامل

الحمدُ لله، والصلاةُ والسلامُ على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومَن والاه، أما بعدُ:إن كان الحال كما ذكرت، فيجوز لك أخذ تلك العمولة؛ لأنك وكيل عن العملاء بأجر، كما يجوز لك الزيادة على قيمة شراء الصندوق، لنفس السبب.أما خوفك من بيع ما ليس عندك أو أي محظور آخر، فلا يرد في عملك؛ لأن توصيفك ... أكمل القراءة

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً