إن لم تجد ردًا على سؤالك في قسم الفتاوى، يمكنك إرسال سؤالك ليجيب عليه أحد الدعاة

العلاقة بين الدين والأخلاق

أرجو من حضراتكم تفسير معنى "ذات دين وخلق" وهل هناك تعارض بين الدين والخلق، وكذلك ما الفرق بين الخلق والأخلاق؟ ولكم جزيل الشكر.

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:فلا تعارض بين الدين والخلق، فالخلق جزء من الدين، وبقدر نقص الأخلاق ينقص الدين، وقد روى الإمام أحمد في مسنده وابن حبان في صحيحه عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال: ما خطبنا نبي الله صلى الله عليه وسلم ... أكمل القراءة

حكم ييع التمر بأعلى ما يصل إليه السوق

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، حكم بيع التمر الى التاجر،من غير تحديد السعر النهائي،بأن يقول المزارع للتاجر التمر لك بأعلى ما يصل اليه السوق،وقد يتأخرالسعر النهائي للتمر بعد شهر او شهرين،والتمر عندالتاجر وقد يكون سوقه الى الخارج؟ارجو التفصيل

الحمدُ لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصَحْبِه ومَن والاه، أمَّا بعدُ:فإن من شروط صحة البيع معرفة الثمن والمثمن، وهو ما نص عليه الفقهاء حيث قرروا أنه إذا جهل الثمن محل العقد فسد البيع أو العقد؛ ففي الصحيح عن أبي هريرة، قال: "نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن بيع الحصاة، وعن بيع ... أكمل القراءة

حكم الاستخفاف بالتوراة أو الانجيل

 

السلام عليكم التوراة والانجيل الأصليان هما كتب معظمة في الاسلام وقرأ شخص مرة في أحد فتاوي الموقع أحد المواقع أنه لا يجوز لمسلم أن يضع يده عند الحلف على التوراة أو الإنجيل لأن النسخ المتداولة منهما الآن محرفة ، وليست الأصل المنزل على موسى وعيسى عليهما السلام ، ولأن الشريعة التي بعث الله - تعالى - بها نبيه محمداً ، - صلى الله عليه وسلم - ، قد نسخت ما قبلها من الشرائع.

فقلت لأن شريعة الاسلام ناسخة لما قبلها ولكن التوراة والانجيل الأصليان مقدسان فهل يكفر من قال أنهما غير مقدسين بناءا علي ما قرأ أم يعذر بشبهة وما حال صومه

أن الحكم بالتحريف يلزمنا بالتكذيب الكامل لكل ما ورد فيهما؟ وجزاكم الله خيرًا؟

الحمدُ لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصَحْبِه ومَن والاه، أمَّا بعدُ:فإن المنع من الاستخفاف بالتوراة والإنجيل وغيرها من كتب الله المنزلة، المراد به ما أنزله الله تعالى، لا ما في أيدي أهل الكتاب بأعيانها؛ لأن كثيرًا مما في تلك الكتب باطل قطعًا، مع الجزم بأن بعض ما فيها صحيح المعنى، ... أكمل القراءة

حكم تصديق ما ورد في التوراة والإنجيل إذا علمنا صحته

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أقرأ كثيرًا في التوراة والإنجيل وتفاسيرها بحكم عملي، وتعترضني بعض المعلومات التي تتطابق مع روايات القرآن والعلم الحديث. السؤال: هل عندما حكم القرآن الكريم على التوراة والإنجيل بالتحريف، معنى ذلك أننا لا نصدق كلَّ ما جاء فيهما، وبالأحرى هل لو تطابقت بعض المعلومات مع العلم الحديث نصدق هذا أم أن الحكم بالتحريف يلزمنا بالتكذيب الكامل لكل ما ورد فيهما؟ وجزاكم الله خيرًا

الحمدُ لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصَحْبِه ومَن والاه، أمَّا بعدُ:فإن من الأمور اليقينية أنه ما من ملة ولا نحلة ولا طائفة إلا ومعها حق وباطل، والمؤمن يثبت الحق ويبطل الباطل، فكل من عدا المسلمين من أهل الكفر وكذلك أهل البدع كالرافضة وغيرهم، لا يكون ما عندهم حقاً محضاً موافقاً ... أكمل القراءة

حكم رد الهدايا المقدمة للزوجة غير المدخول بها

انا كنت متجوز من 11 سنة ولم يرزقني الله بالأولاد وبعدما كتب الكتاب على الزوج الثانية وقبل الدخول طلبت الزوجة الأولى الطلاق وتم الطلاق، ولكن الزوجة الثانية قبل أن ادخل بها وبعد طلاق الأولى طلب بأن تأخذ موانع حمل لمدة سنة حتى تتأكد بعدم رد الزوجة الأولى وهذا ما رفضته وطلبت الطلاق وتم الطلاق دون الدخول بها. الشاهد انني كنت تقدمت بمهر وشبكة وتقدمت امي بهدية، وقد تنازلت عن كامل المهر والشبكة وطالبت امي بالهدية لإنها مسببة والسبب الزواج ولم يتم، فما حكم الشرع في ذلك بشأن هدية الأم.

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:فإذا كانت الهبة قد تمت بشروطها بحيث كان الواهب مؤهلاً للتصرف وقت الهبة، وتمت حيازتها من طرف الموهوب له حيازة تامة، بحيث يصبح متصرفًا فيها تصرف المالك في ملكه، ويرفع الواهب عنها يده تماماً، فلا يحق للواهب الرجوع فيها؛ ... أكمل القراءة

هل القرآن العظيم يشفي من كل شيء

هل المقصود بالشفاء الوارد في القرآن هو شفاء من كل شيء بمعنى أنه يشفي شخص عنده التواء في عظمه كأن يكون العامود الفقري مائل عنده أو عنده رِجل أقصر من الأخرى فهل القرآن لوحده يشفي مثل هذه الأشياء حتى وإن عجز عنها الطب أو أن الشخص لم يستطيع إجراء العملية لسبب ما أم أن هذه الأمور مبالغ فيها أرجو التوضيح بدقة وإذا كان يشفي مثل هذه الأمور ما حكم من لا يستطيع تصديق هذا هل يكون كافر فأنا لا أستطيع تصور مثل هذه الأمور و أشعر بالخوف لأنني أشعر أنني غير مصدق وبالتالي اكون كفرت لكم جزيل الشكر

الحمدُ لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصَحْبِه ومَن والاه، أمَّا بعدُ:فقد أخبر الله سبحانه وتعالى عن كتابه العظيم أنه بيان وهدى وشفاء، وإن ضل به من ضل من جهة تفريطه؛ قال الله تعالى: {وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ وَلَا يَزِيدُ الظَّالِمِينَ ... أكمل القراءة

هل يجوز الاستغفار لمن مات وهو لا يصلي ويسب الله

شخص لا يصلي ويسب الله تعالى ومات بعد ذلك ولا نعلم حاله قبل الوفاة هل تاب عن ذلك ام لا هل يجوز الدعاء له بالمغفرة

الحمدُ للهِ، والصلاةُ والسلامُ على رسولِ اللهِ، وعلى آلِهِ وصحبِهِ ومن والاهُ، أمَّا بعدُ:فقد دلَّ الكتابُ والسنةُ وإجماعُ السلف من الصحابة والتابعين على كفر تارك الصلاة تكاسلًا، أو تشاغُلًا عنها.أما سب الله تعالى فليس على وجه الأرض كفرًا أغلظ منه، سواءٌ كان جاداً أو مازحاً، أو زاهلاً عن ... أكمل القراءة

دية كسر الانف بسبب شرب المخدرات

السلام عليكم ورحمه الله وبركاتة شخص يبلغ ٣٣ عاما وغير متزوج ويسكن مع اخته ووالدته (الوالد متوفى) ، فى يوم تعاطى الحشيش، مما ادى انه ضرب والدته و اخته وهو تحت تاثير هذا المخدر، ونتج عن ذلك كسر فى انف اخته، احتاج لعمليه وانتهت باعوجاج خفيف فى الانف غير ملحوظ، الاخت والام تنازلو عن تدخل الشرطه حرصا على مستقبله، السؤال: ما هو جزائه او العقوبه المناسبه لما فعل؟ مثل مبلغ يدفع كدية لكسر انف اخته بالضافه لمغادرة السكن وتحمل تكاليف العلاج، وما هى المده القصوى التي يسمح لاخته وامه بمقاطعته؟

الْحَمْدُ للهِ، وَالصَّلَاةُ وَالسَّلَامُ عَلَى رَسُولِ اللهِ، وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَمَن وَالَاهُ، أَمَّا بَعْدُ:فقد أجمع أهل العلم على أن دية الأنف إذا قطع كاملاً أن في الدية كاملة، وهي مائة من الإبل، وأما إذا كان الحال كما ورد في السؤال فيرجع تقدير ذلك إلى أهل العلم والفقه، فيجب ... أكمل القراءة

زوجتي تريد الرجعة وأهلها يرفضون

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته حصل خلاف بيني وبين زوجتي وبعدها بثلاث ايام جاء والدها وولدتها واخوها واخذوها مع ابنتي والان زوجتي بعد ما أخذت فترة وفكرت بالموضوع وان لديها طفله صغيره وانها حامل بالثاني تكلمت معي بأنها تريد الرجعة كلن أهلها رافضين رجوعها لزوجها وقاموا بتهديدها ان لا تفكر بالرجوع. فما هو الحل الذي اقوم به

الحمدُ للهِ، والصلاةُ والسلامُ على رسولِ اللهِ، وعلى آلِهِ وصحبِهِ ومن والاهُ، أمَّا بعدُ:فطاعة الوالديْن وإن كانت من أوْجب الواجبات بعد الإيمان بالله؛ إلا أنها ليست مطْلقة، وإنَّما هي في المعْروف فقط، وفيما لا ضرر ومشقَّة فيه؛ ففي الصحيحين  قال رسول الله - صلَّى الله عليه وسلَّم - قال: ... أكمل القراءة

صليت صلاة الاستخاره ولم اشعر بشيء

تقدم لي عريس واستخرت ربي وشعرت في الراحة ولكن رفضت الزواج لاني كنت صغيرة السن ورجع وتقدميا تاني مره وصليت صلاة الاستخاره ولم اشعر في شي

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصَحْبه ومن والاه، أما بعدُ:فقد حضّ الشارع الكريم على الاستخارة في الأمور كلها، وهي أي الاستخارة من كمال تفويض الأمر لله، وتحقيق الاستعانة به، والتوكُّل عليه، والخروج من الحول والقوة إلى حول الله وقوته، واعتراف من العبْد بعجزِه ... أكمل القراءة

حكم وضع خطوط على كلمات المصحف

ما حكم وضع خطوط على كلمات المصحف ( فوق الكلمة)

الحمدُ لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصَحْبِه ومَن والاه، أمَّا بعدُ:فَقَدْ كَرِهَ أهل العلم خلط كتاب الله تعالى بما ليس منه، كعَدَدِ الآيات والسَّجدات والعشرات والوقوف واختلاف القِراءات ومعاني الآيات، واستحبوا تجريدِ المُصْحفِ، وحتى كره يعض أهل العلم كتابة اسم السورة والتنقيط، وهذا ... أكمل القراءة

تأخير الصلاة بسبب الدراسة

نحن في مدرستنا نخرج على الساعة الخامسة مساء أي يكون قد أذن العصر فهل أؤثم على صلاة العصر في وقت غير وقته الأول

الحمدُ لله، والصلاةُ والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه، أما بعدُ:فإن كان مراد السائل بقوله (غير وقته الأول) أنه يدرك العصر في وقته، فالصلاة صحيحة ولا إثم عليه؛ لأنَّ وقت العصر يبدأُ إذا صار ظِلُّ كلّ شيءٍ مثلَه وينتهي بغروب الشمس، وبين هذيْنِ الوَقْتَيْن يوجدُ وقتُ اختِيارٍ لِصلاةِ ... أكمل القراءة
يتم الآن تحديث اوقات الصلاة ...
00:00:00 يتبقى على
25 ربيع الآخر 1443
الفجر 00:00 الظهر 00:00 العصر 00:00 المغرب 00:00 العشاء 00:00

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً