إن لم تجد ردًا على سؤالك في قسم الفتاوى، يمكنك إرسال سؤالك ليجيب عليه أحد الدعاة (سنعود لاستقبال أسئلتكم بعد قليل)

طلب فتوى

النظر الى الصور المحرمة

السلام عليكم انا تائب من فترة والحمدالله ولدي صديق لا اريده ان يعلم بتوبتي فأراني صورة فاضحة انجبرت ان انظر لها لكي لايعلم بأني تبت والله ياشيخ نظرت بعيني لا بقلبي وندمت كثيرا فهل علية اثم وهل اجدد التوبة وجزاكم الله خيرا

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعـد:فالمسلم الحق كلما وقع في ذنب يتوب إلى الله تعالى، ويتَرْكُ الذَّنْبِ ويندمُ على ما سَبَقَ، ويعزم على أن لا يعودَ إلى مِثْلِه.فقد دلَّ الكتاب والسنة وإجماع العلماء على أن من تاب لله توبة نصوحًا، واجتمعت فيه شروط التوبة الصادقة- فإن ... أكمل القراءة

هل تصلح الرجعة مع الكتمان

زوجي طلقني غيابيا وبلغني بعدها بنفسه انه طلقني غيابي وكان سبب طلاقه ليه ان اتقدم بطلب لاخذ معاش والدي المتوفي لنستفيد بيه ، وقال ليه انه ردني شفهيا بعدما خرج من عند المأذون . والان انا معي قسيمة الطلاق وشهور العدة انقضت ولم يردني ولم يحدث بيننا جماع فهل الان علي اي وزر في البعد عنه بشرع ربنا لانه لم يمسسني طوال شهور العدة

الحمدُ للهِ، والصلاةُ والسلامُ على رسولِ اللهِ، وعلى آلِهِ وصحبِهِ ومن والاهُ، أمَّا بعدُ:فإذا كان زوجك قد أخبرك أنه راجعك قبل انقضاء العدة فالرجعة صحيحة، ويجب عليه الإشهاد؛ قال الله تعالى: {فَإِذَا بَلَغْنَ أَجَلَهُنَّ فَأَمْسِكُوهُنَّ بِمَعْرُوفٍ أَوْ فَارِقُوهُنَّ بِمَعْرُوفٍ وَأَشْهِدُوا ذَوَيْ ... أكمل القراءة

حكم ضم الزوجة من الخلف

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته انا شاب ابلغ من العمر 27 سنة وحاليا افكر في الزواج . انا اعرف كل شي عن الجماع وصور المعاشرة الزوجية ........الخ ، لكن شي واحد اريد ان اعرفه وهو : (( عندما تكون الزوجة في المطبخ او في غرفة النوم لقيام بواجباتها المنزلية وتنحني ( تركع) بالشد على مؤخرتها بشكل يثير الشهوة الزوج بلباسها الضيق عندما تأخذ الأشياء من تحت ( اسف على الاحراج) وياتي زوجها يلصقها من الخلف بمسك خصر الزوجة وهي منحنية بقصد الملاعبة والمداعبة )) . فهل هذا حرام ام حلال؟ واذا حصل انزال المني هل يتوجب الغسل ؟ ارجوا الإفادة في هالشي

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصَحْبه ومن والاه، أما بعدُ: فقد أباح الشارع الحكيم لكلٍّ منَ الزوجين أن يستمتعَ بجميع بدَن الآخر بالمسِّ والنظر، إلا ما ورَد الشرعُ باستثنائه؛ مِن إتيان المرأة في الدبُر، وحال الحيض والنفاس، وما لَم تكُن صائمة للفرْض، أو محرمة بالحج أو العمر؛ ... أكمل القراءة

المساعدة في تقرير طبي غير صحيح

ساعدت أحد الطلبة في الحصول على تقرير طبي غير صحيح وتقديمه للمدرسة لغيابه لعدت ايام،وكان دوري ينحصر في الاتصال بأحد الاشخاص للحصول على التقرير ولم اقم بتحريره،وكان ذلك عن جهل ثم علمت ان هذا الفعل محرم وقد يكون من شهادة الزور والعياذ بالله،،ولم يترتب على ذلك اخذ مال او نحوه،فما الواجب علي فعله؟

الحمدُ للهِ، والصلاةُ والسلامُ على رسولِ اللهِ، وعلى آلِهِ وصحبِهِ ومن والاهُ، أمَّا بعدُ:فإن كان الحال كما ذكرت أنك كنت تجهل حرمة هذا الفعل، فلا شيء عليك ولا يلحقك الإثم؛ لأن الحكم الشرعي لا يثبت في حق المكلفين إلا بعد البلاغ؛ لقوله تعالى: { لِأُنْذِرَكُمْ بِهِ وَمَنْ بَلَغَ} ... أكمل القراءة

حكم جمع صلاتين بسبب النوم

حكم جمع صلاة الظهر والعصر قبل المغرب بسبب النوم حيث أنني أعمل طول الليل عملي 12 ساعة من 6 المغرب حتي 6 الصبح وانام طول النهار حيث استيقظ من نومي الرابعة والنصف مساء اتوضأ واصلي الظهر ثم العصر هل هذا يجوز ام يلزم الاستيقاظ في اوقات الصلاة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه، أما بعد:فَقَدِ اتفقَ العُلَمَاءُ عَلَى أن المُحَافَظَةَ عَلَى وقتِ الصَّلَاةِ من أهم شُرُوطِهَا التي لا يَجُوزُ الإخلالُ بها، وأجمعوا أيضًا عَلَى مشروعيةِ التَّسَامُحِ في بعض شُرُوط الصلاة، أو أركانها؛ من أجل الحِفَاظِ عَلَى ... أكمل القراءة

هل يثاب من يساعد الناس رجاء أن يساعدوه

انا كنت انعزاليا وبعيدا عن المجتمع لانني ظننت بان الناس مصلحيون لكنني وجدت بانني انا المصلحي لانني وجدت بانني اريد من الناس ان يساعدوني باذن الله في قضاء حوائجي دون رد الجميل لهم والرسول صلى الله عليه وسلم قال حب لاخيك ما تحبه لنفسك ولم يقل حب لاخيك ولا تحب لنفسك او حب لاخيك اكثر من نفسك فيجب ان تحب الخير لناس وايضا ان تحبه لنفسك فيستفيد الجميع وهذا يساعد هذا على قضاء حوائجه باذن الله وهذا وهذا والمجتمع يساعد بعضه بعضا فسؤالي هو هل عندما اساعد احدا وانوي مساعدته لوجه الله وايضا لمساعدة عنده تعتبر شركا وايضا اذا هو كان لئيما وساعدته مرة واثنين وثلاثة ولم يرد رد الجميل فهل عندما اتوقف عن مساعدته اعتبر اثما واشركت مصلحتي مع الله في هذا علما ان الرسول صلى الله عليه وسلم قال ((الساكت عن الحق شيطان اخرس)) ((والمؤمن لا يقع في الجحر مرتين)) وجزاكم الله خيرا واثابكم من فضله

الحمدُ لله، والصلاةُ والسلامُ على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومَن والاه، أما بعدُ:فلا شك أن كل إنسان حارث وهمام، كما في الصحيح قال النبي صلى الله عليه وسلم "أصدق الأسماء حارث وهمام"، أي فاعل بإرادته، فهو دائما يهم ويعمل لكنه لا يعمل إلا ما يرجو نفعه أو دفع مضرته، والحارث الكاسب العامل، ... أكمل القراءة

حكم مساعدة موظف على التقصير في العمل

أنا موظف حكومي،وقد حضر لي أحد الاشخاص وهو كذلك موظف حكومي لانجاز معاملة له،ثم بعد ذلك طلب مني تدوين مشهد لاثبات حضوره لتقديمه لمرجعه كعذر لعدم حضوره ذلك اليوم،وعند كتابة المشهد وكتابة الوقت الصحيح الذي حضر وغادر فيه،طلب مني تغير وقت حضوره من ساعة إلى اربع ساعات واخبرني بأنه في حال عدم كتابة ذلك فسيتعرض لمسأله فتعاطفت معه بحسن نية وكتبة له ذلك واعطيته،ثم راجعت نفسي وعرفت ان مافعلته يعد حراماً وقد يتسبب في حصول ذلك الشخص على مال من الدولة بدون وجه حق،فتبت إلى الله وقمت بتقدير راتب ذلك الشخص عن اليوم الواحد وايداعه في حساب ابراء الذمة للدولة كوني المتسبب في ذلك،وأنا الآن نادم على ذلك،فهل ما فعلته يكفي لتبرء ذمتي ويغفر الله لي؟

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه، أما بعد:فجزاك الله خيرًا على ما قمت به من تبرع بهذا المال لحساب الدولة؛ ولا ريب أنك أخذت بالورع والأحوط، فتركت كل شبهة، ورحم الله الإمام سفيان الثوري فقد قال: "ما رأيت أسهل من الورع، ما حاك في نفسك فاتركه".ومن أنفع ... أكمل القراءة

حكم اليمين بالطلاق على عدم لبس النقاب

الصلاه والسلام على اشرف خلق الله محمد ابن عبد الله وعلى اله وصحبه اجمعين انا عندي ١٦ سنه واريد ان البس النقاب ولكن والدى حلف بالطلاق منا لبساه هل ياخذ والدي ذنب على ذلك؟ وهل اليمين صحيح ام لا؟ ارجو الاجابه علي بسرعه وجزاكم الله كل الخير

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه، أما بعد:فقد سبق أن بينا حكم النقاب وأنه من واجبات الشريعة في فتاوى كثيرة منها:حكم النقاب، أريد أن ألبس النقاب، ولكن.. ، منع الزوج زوجته من ارتداء النقاب.ومن هذه الفتاوى يتبين أنه لا يجوز للأب منع ابنته من لبس النقاب، ومن فعل هذا ... أكمل القراءة

حكم بيع صور النساء

السلام عليكم أعمل في مجال البراويز وربما يكون في البرواز صورة إمرأة ليست محجبة حلال أم حرام وجزاك الله خيرا

الحمد لله والصلاة، والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه، وبعد:  فقد دلت الشريعة الإسلامية على حرمة صور ذواتِ الأرواح؛ كما روى البخاري ومسلم عن عبد الله بن مسعود - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: "أَشَدُّ النَّاسِ عَذَابًا يَوْمَ القِيَامَةِ ... أكمل القراءة

حكم استخدام تطبيقات لمعرفة شبيهك من المشاهير

السلام عليكم هل يجوز تحميل البرامج التي اضع صورتي بها ثم يقول لي من شبيهي من المشاهير

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصَحْبه ومن والاه، أما بعدُ:فمن المعروف أن تطبيقات Arts & Culturet   Googlتتيح للمستخدمين التقاط صورة سيلفي ومقارنتها مع آلاف الصور لترى من تشبه من المشاهير، كما يتيح التطبيق للمستخدمين إمكانية استكشاف المضامين الثقافية والفنية ... أكمل القراءة

حكم تخيير الزوجة في البقاء في الحياة الزوجية

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تزوجت حديثا، وبدأت مشاكل وخلافات تنشب بيني وبين زوجتي. وكنت أقول لها دوما: الأهون علي أن ننفصل بدل أن تعيشي معي في نكد ومجبرة. وفي أحد نقاشاتنا بسبب خلاف بيننا سألتها: هل تريدين أن تكملي حياتك معي؟ فأجابت: لا أريد، وكررت السؤال عليها مرة أخرى، فأجابت نفس الجواب، وقالت يجب علينا أن نفترق. علما أنني لم أكن أنوي الطلاق، بل كنت أنتظر منها أن تقول: نعم أريد البقاء معك. حزنت كثيرا وبدأت تنتابني أفكار ووساوس: هل وقع الطلاق بهذا اللفظ أم لا، كما أن كل مرة نتحدث عن الفراق واستحالة العيشة بيننا تأتيني هذه الوساوس: يعني أسائل نفسي هل قلت ما يوحي بوقوع الطلاق أم لا. أريد من فضلكم أن أعرف هل ما قلته هو تخيير لزوجتي في الطلاق؟ وما حكمه؟ علما أنني لم أكن أنوي الفراق بهذا السؤال، كما قلت لها أني متمسك بك وساظل متمسكا، ولم ولن افكر في التخلي عنك أبدا. وما حكم الوساوس التي تنتابني حول الطلاق: وقوعه من عدمه، كلما تشاجرنا وتناقشنا أنا وزوجتي. أفيدوني جزاكم الله خيرا

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصَحْبه ومن والاه، أما بعدُ:عنوان الرسالة:نص الرسالة: فإنْ كان الأمر كما ذكرت، فما قلتَه لزوجتك ليس تمليكًا للطلاق ولا تخيرًا في الفرقة، بل هو سؤال فقط فقد سألتها: هل تريدين أن تكملي حياتك معي؟ وهي أجابت: لا لها.وليس هذا كقول الزوج لزوجته: ... أكمل القراءة

حق الام من ميراث ابنها

توفي ابن ولديه اربع ذكور وبنت واحده ثلاثه وزوجه بحادث مروري وتم تعويضهم بمبلغ من المال وام المتوفى عملت لهم وكاله للمراجعه واستلام التعويض وتم استلام المبلغ ولم يعطوا الام نصيبها من الديه الشرعيه ولديهم سياره بااسم المتوفى ورواتب المتوفى من التامينات والام الان طلبت حقها الشرعي فرفضوا اعطاها وقالوا لها ليس لكي شي علما الوكاله التي عملتها الام تنص على مراجعه التامين واستلام المبالغ فهل تقدر الام تواصل طلبها ام ضاع حقها ولا يوجد اي اثبات انها استلمت اي شي من احفادها

الحمدُ للهِ، والصلاةُ والسلامُ على رسولِ اللهِ، وعلى آلِهِ وصحبِهِ ومن والاهُ، أمَّا بعدُ:فإن ما يصرف من مبالغ مالية من شركات التَّأمين أو غيرها من تَّعويضات في حوادث السَّير، تقسَّم على الورثة كما يقسَّم بقيَّة مال المتوفَّى، لأن الدِّية، موروثة كسائر أمْوال الميت حسَب الفرائض المقدَّرة ... أكمل القراءة
يتم الآن تحديث اوقات الصلاة ...
00:00:00 يتبقى على
24 ربيع الأول 1441
الفجر 00:00 الظهر 00:00 العصر 00:00 المغرب 00:00 العشاء 00:00

شخصيات قد تهتم بمتابَعتها

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً