سجدة التلاوة في أوقات النهي

منذ 2009-09-30
السؤال: ماذا يفعل من مرَّ على آية سجدة أثناء التلاوة في الأوقات المكروه فيها صلاة النافلة؟
الإجابة: الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده، وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد:

فسجدة التلاوة من القربات العظيمة التي يحسُن بالمسلم ألا يفرِّط فيها، وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم: "إذا قرأ ابن آدم السجدة فسجد اعتزل الشيطان يبكي يقول: يا ويله أمر ابن آدم بالسجود فسجد فله الجنة وأمرت بالسجود فأبيت فلي النار" (رواه مسلم)، ومن سجد عند قراءته آية السجود فهو داخل في قوله تعالى: {إن الذين أوتوا العلم من قبله إذا يتلى عليهم يخرُّون للأذقان سجداً ويقولون سبحان ربنا إن كان وعد ربنا لمفعولاً}.

وقد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: "لا صلاة بعد الصبح حتى ترتفع الشمس، ولا صلاة بعد العصر حتى تغيب الشمس" (رواه الشيخان)، وسجدة التلاوة وصلاة الجنازة تجوز بعد الصبح والعصر قبل إسفار واصفرار، فمن قرأ آية سجدة بعد الصبح جاز له السجود ما لم يحصل الإسفار، وكذلك بعد العصر ما لم تصبغ الأرض والحيطان بصفرة الشمس، والله تعالى أعلم.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نقلاً عن شبكةالمشكاة الإسلامية.

عبد الحي يوسف

رئيس قسم الثقافة الإسلامية بجامعة الخرطوم

  • 11
  • 2
  • 26,063

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً