حكم مشاهدة قناة "طيور الجنة"

منذ 2010-11-29
السؤال: تهافت أطفالنا في الآونة الأخيرة على قناة تسمي نفسها بـ "طيور الجنة"، ويوجد فيها الموسيقى والدف، فهل هذه القناة تجوز أم لا؟ علما بأن ما يذكر في هذه القناة أناشيد أو أغاني للأطفال، بعضها تربية لهم وبعضها للتسلية.
الإجابة: الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين نبينا محمد وعلى آله وصحبه ومن والاه إلى يوم الدين، أما بعد:
فقد اطلعت على هذه القناة المذكورة، فألفيتها تشتمل على أناشيد هادفة ومفيدة للأطفال، لكنّ القائمين عليها -هداهم الله- أفسدوا هذه الأناشيد بما أضافوه إليها من الدق على الطبول بإيقاعات منتظمة، مع التمايل والرقص، وذلك محرم شرعاً... كما أفسدوها بظهور بعض الرجال المردان وغيرهم أحياناً ليتغنوا بأصوات فاتنة على إيقاع تلك الطبول، وعلى طريقة أهل الفسق والفجور من المغنين الماجنين، أما الموسيقى فلم أستمع إليها في تلك القناة إلا إن كانوا قد أضافوها لاحقاً.

وعلى الرغم من سمو هدف القائمين على هذه القناة فيما يظهر لي -والله تعالى أعلم-؛ إلا أنّ الغاية لا تبرر الوسيلة، واعتياد الأطفال على سماع تلك الطبول والإيقاعات مع التمايل والرقص ينشئ جيلاً متميعاً، وربما كان ذلك سبباً في التحاقه فيما بعد بقوافل المغنين والمغنيات من أهل المجون والفسق والفجور.

كما أن تسمية القناة بطيور الجنّة فيه نظر من الناحية الشرعية، فمذهب أهل السنّة والجماعة عدم الجزم لأحد بجنة ولا نار، فذلك علمه عند الله تعالى.

أسأل الله عز وجل أن يهدي القائمين على تلك القناة ليطهروها من المخالفات الشرعية المذكورة، لينتفع الأطفال بما فيها من الأناشيد الهادفة دون حرج، وبالله التوفيق.

المفتي: د. محمد بن عبد العزيز المسند.
4-6-1430 هـ الموافق: 28-5-2009مـ.
المصدر: شبكة نور الإسلام
  • 21
  • 6
  • 64,162

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً