زوجي يهددني بالطلاق!

منذ 2012-01-18
السؤال:

أنا متزوجة منذ أربع سنوات، ولدينا طفل عمره سنتان ونصف، زوجي يستهزئ بي، وأحياناً يعامل طفلي بوحشية! ويهددني بالطلاق إن لم ألد وأرتدي الحجاب، فهل يجوز له أن يطلقني أم لا؟ حتى أمه تريد ذلك مراراً، وتريده أن يعطيها قدراً من المال، مع العلم أنها غير محتاجة له؟

الإجابة:

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين، وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد:

فالواجب على الزوج أن يعاشر زوجته بالمعروف، وأن يحسن إليها ما استطاع؛ عملاً بقول الله تعالى: {وعاشروهن بالمعروف}، وقول النبي صلى الله عليه وسلم: "خيركم خيركم لأهله"، والمعاشرة بالمعروف تقتضي إفشاء السلام وطلاقة الوجه وطيب اللقاء وحسن الكلام والطلب، مع الإحسان إليها في مطعمها ومسكنها وكسوتها وعلاجها وما إلى ذلك من ضرورات الحياة وحاجياتها، ويحرم عليه أن يستهزئ بها أو يسخر منه أو يعاملها أو أولادها بوحشية؛ ولا أن يستعمل الطلاق سيفاً مصلتاً على رقبتها؛ فما هذه بأخلاق الأخيار.

وإذا شاء الزوج الطلاق فليكن ذلك بمعروف أيضاً من غير إساءة ولا تجريح، بل إمساك بمعروف أو تسريح بإحسان، وبالمقابل على الزوجة أن توقر زوجها وتحسن إليه وتعاشره بالمعروف وتعظم أمره، وتلتزم شرع الله في زيها وعفافها، وعليها كذلك أن تبر أمه وتتحمل ما يكون منها بسبب السن، وما ينبغي لها أن تتدخل فيما يعطيه زوجها لأمه، بل عليها أن تشجعه على برها وتحثه على الإحسان إليها، وستجد عاقبة ذلك في الدنيا والآخرة، والله المستعان.

عبد الحي يوسف

رئيس قسم الثقافة الإسلامية بجامعة الخرطوم

  • 5
  • 0
  • 8,330

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً