استخراج الجنسية عن طريق التزوير

منذ 2012-03-26
السؤال:

ولدت في دولة عربية، ووالدي أتى إلى هذه الدولة قبل استقلالها، وكان سبب خروجه من وطنه الأصل بسبب الحروب والاستعمار في وطننا الأصل، ولكن والدي ظل ما يقرب من 53 سنة في الدولة الحالية، ولكنه لا يحمل جنسية ذلك البلد الذي يمكث فيه، وبعد ما كبرت أجد نفسي مضطراً لأحمل الجنسية، ولكن قانونياً يمنعوني من حملها بسبب أن والدي لا يحمل الجنسية، (وهو في الأصل رفض استخراجها)، وأنا أصبحت جزء من المجتمع ولكن من دون جنسية لا يمكن أن أتمتع بأي حقوق، والجنسية يمكن أن أستخرجها بالرشوة أو باسم مقارن، لكن في كلا الحالتين سوف تقسم على المصحف الكريم، وأنا متخوف من هذا الأمر، وشكراً.

الإجابة:

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين، وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد:

فالتزوير حرام، والحلف على المصحف بما تعلم يقيناً أنه مخالف للحقيقة والواقع حرام، وعليك أن تلجأ إلى وسيلة تستطيع من خلالها الحصول على جنسية البلد الذي أنت فيه دون أن تتورط في محرم، وذلك بسؤال الشفاعة الحسنة أو اللجوء إلى المكاتب القانونية التي تستطيع أن تجد لك ثغرة في القانون؛ ونحو ذلك من الوسائل، والله المستعان.

عبد الحي يوسف

رئيس قسم الثقافة الإسلامية بجامعة الخرطوم

  • 1
  • 0
  • 3,795

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً