ماحكم الإضراب عن الطعام أو الشراب ?

منذ 2006-12-01
السؤال: ماحكم الإضراب عن الطعام أو الشراب أو عن كليهما معا لمجموعة من السجناء أو الصحفيين أو غيرهم للمطالبة بمطالب معينة؟؟ وهل لهذا أصل في الكتاب أو السنة أو سند كفعل أحد الصحابة؟
الإجابة: الحمد لله فالله تعالى خلق الإنسان وجعل الطعام والشراب قوام حياته ولاستطيع العيش بدونهما فترة طويلة بل توافيه المنية في فترة وجيزة لا تتجاوز الثلاث أيام وربما أقل أو أكثر قليلا ولا يحل لمسلم يؤمن بالله واليوم الأخر أن يجوع نفسه فترة عن الطعام والشراب (إضراب) لكي تحقق له مطالبه سواء كان سجينا أو غير سجين فكل ذلك حرام ولا يجوز ولو مات بذلك خشي عليه أن يكون قاتلا لنفسه والعياذ بالله وهو ما يسمى بالانتحار.
والنفس ليست ملكا للإنسان حتى يجوعها عمدا للمطالبة بأمر ما فلربما عاند الطرف المسئول ولم ينفذ للإنسان ما يريد ولو أضرب فيجعل على نفسه مصيبتين الجوع والعطش ومصيبة عدم تنفيذ مطالبه فما ذنب النفس تجوع حتى الموت ؟؟ أمن أجل لجنة حقوق الإنسان أن تنظر إليهم نظرة حانية ويسخطون الله بقتل النفس ؟؟!! لاشك في تحريم ذلك وربما جلبوا سخط الله بذلك ولم ينالوا ما يريدون والله تعالى يقول {ولا تقتلوا أنفسكم إن الله كان بكم رحيما } وإذا قتل الإنسان نفسه عمدا فليس له عذر أمام الله إذا وافاه بكونه قتل نفسه بسبب نقص الرواتب أو غلاء المواد المعيشية أو عدم إطلاق سراحه بل هو مأمور بالصبر على ما أبتلي به في نفسه وماله وولده وله الأجر العظيم عند الله بصبره على ذلك. أما قتله لنفسه بالجوع والعطش فهذا كبيرة من كبائر الذنوب ويدخل ضمن حديث النبي صلى الله عليه وسلم الذي قال فيه ""من تحسى سما فقتل نفسه فسمه في يده يتحساه في نار جهنم خالدا مخلدا فيها أبدا ومن قتل نفسه بحديده فحديدته في يده يجأ بها في بطنه في نار جهنم خالدا مخلدا فيها أبدا ومن تردى من جبل فقتل نفسه فهو يتردى في نار جهنم خالدا مخلدا فيها أبدا " حديث صحيح

موسى حسن ميان

عضو مركز الدعوة والارشاد بالمدينة المنورة، خطيب وامام جامع البخاري.

  • 6
  • 0
  • 34,186

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً