حكم صلاة من شك في خروج الريح

منذ 2014-12-21
السؤال:

عند دخولي في الصلاة يُخيل إلي أنه يخرج مني ريح ولا أشعر بصوت ولا برائحة، ولكني عندما أحس بهذا فإني أتحكم وأضغط على نفسي حتى تنتهي الصلاة فماذا عليّ؟

الإجابة:

سئل النبي صلى الله عليه وسلم عن الرجل يجد الشيء في الصلاة، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: «لا ينصرف حتى يسمع صوتاً أو يجد ريحاً» [1]، وفي لفظ آخر: «إذا وجد أحدكم في بطنه شيئاً فأشكل عليه أخرج منه شيء أم لا؟ فلا يخرجن من المسجد حتى يسمع صوتاً أو يجد ريحاً» [2].

فالذي يُخيّل إليه أنه خرج منه شيء لا يبطل وضوؤه وصلاته بل هو على حاله من صحة الوضوء، وصلاته صحيحة.

وإذا علم يقيناً أنه خرج منه ريح أو بول بطلت الطهارة وبطلت الصلاة.

أما إن كان مجرد شك فصلاته ووضوؤه صحيحان؛ لأن هذا من وساوس الشيطان.

 

 

 

نشر في مجلة البحوث الإسلامية العدد (46) عام 1416هـ ص190. 

ــــــــــــــــــــــــــــــــ

[1] (أخرجه البخاري في كتاب (الوضوء)، باب: من لا يتوضأ من الشك حتى يستيقن، برقم: [137]، ومسلم في كتاب (الحيض)، باب: الدليل على أن من تيقن الطهارة ثم شك، برقم: [361]).

[2] (أخرجه مسلم في كتاب (الحيض)، باب: الدليل على أن من تيقن الطهارة ثم شك، برقم: [362]).

عبد العزيز بن باز

المفتي العام للمملكة العربية السعودية سابقا -رحمه الله-

  • 8
  • 1
  • 21,022

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً