من فسد صومه بالإنزال ثم جامع زوجته

منذ 2014-08-04
السؤال:

رجل داعب زوجته في نهار رمضان دون إيلاج وحدث إنزال لكل منهما دون قصد وبحكم أنهما أفطرا بحدوث الإنزال قاما بالجماع، فما حكمه؟
 

الإجابة:

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد: فالمداعبة بين الزوجين في نهار رمضان حرام، ويفطران إذا حصل منهما إنزال للمني، وعليهما القضاء والتوبة إلى الله عز وجل من ذلك.
وقد اختلف العلماء فيمن أفطر عمداً في رمضان بغير جماع، هل عليه مع القضاء كفارة أم لا؟ فذهب الجمهور إلى أنه لا كفارة عليه.
وبناء على ذلك فيجب على السائل وزوجته قضاء ذلك اليوم والتوبة إلى الله عز وجل من هذا الذنب، وأما كفارة الجماع فقد ذهب كثير من أهل العلم إلى أن الصحيح أنها تجب عليه، ومنهم من ذهب إلى أنها لا تجب عليهما ما داما لم يفسدا الصوم بالجماع لا سيما أنهما لم يحتالا على إسقاطها بالفطر قبل الجماع.
والله أعلم.
 

الشبكة الإسلامية

موقع الشبكة الإسلامية

  • 5
  • 2
  • 123,804

هل تود تلقي التنبيهات من موقع طريق الاسلام؟

نعم أقرر لاحقاً